برلماني ليبي يكشف توجهاً جديداً في التعامل مع الجامعة العربية

برلماني ليبي يكشف توجهاً جديداً في التعامل مع الجامعة العربية

المصدر: جهاد ضرغام - إرم نيوز

أكد نائب في البرلمان الليبي المنعقد في طبرق أقصى شرق البلاد، عن توجه لمقاطعة جامعة الدول العربية، بعد دعمها ”جسمًا غير شرعي“، متمثلاً في المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق .

وقال النائب في حديث خاص مع موقع ”إرم نيوز“ اليوم الأربعاء، إن ”عددًا كبيرًا من النواب مستاء من موقف الجامعة العربية، ابتداءً من دعوة السراج لتمثيل ليبيا في قمة عمان، وصولاً للسماح له بتقرير مصير البلاد، والدعوة للإفراج عن الأموال المجمدة بالخارج“ .

وأضاف النائب مفضلاً حجب اسمه، بأن ”الجماعة العربية تجاوزت كل الحدود، حيث طالبت بدعم المجلس الرئاسي ماليًا، ودعم القوات التابعة له، ولم تتطرق لدور الجيش الليبي في مكافحة الإرهاب، وألمحت إلى ضرورة انضمام قيادة الجيش تحت سلطة المجلس الرئاسي، وهو أمر لن يقبل به البرلمان إطلاقًا“.

وعن الموقف الذي سيتخذ من قبل البرلمان ردًا على الموقف العربي الأخير، أجاب ”سيعقد النواب اجتماعًا طارئًا، لبحث الرد المناسب على الموقف العربي المتخاذل وغير المنصف، والذي ساوى بين الجسم الشرعي والجيش النظامي، وبين الجسم غير الدستوري ممثلاً بمجلس السراج والميليشيات التابعة له، وهو ما سيضطرنا لمقاطعة جامعة الدول العربية، لحين تصحيح موقفها تجاه الجسم التشريعي المعترف به دوليًا“.

وكان الملك عبد الله الثاني ابن الحسين العاهل الأردني، قد وجه دعوة رسمية إلى فايز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، واستقبله رسميًا أمس الثلاثاء، للمشاركة في قمة البحر الميت.

كما أثارت دعوة السراج، استياءً كبيرًا من طرف وزارة الخارجية بحكومة الثني ومن السفارة الليبية في الأردن، على اعتبار أنه لا يحمل صفة شرعية، ولم يحظ مجلسه وحكومته بموافقة البرلمان الليبي .