إيران تهدم متنزه أطفال لدفن قتلاها في سوريا

إيران تهدم متنزه أطفال لدفن قتلاها في سوريا

المصدر: طهران- إرم نيوز

باشرت جرافات تابعة لوزارة الداخلية الإيرانية، الأحد، بهدم متنزّه للأطفال بمدينة ”فرديس“ التابعة لمحافظة البرز الواقعة شمال العاصمة طهران، من أجل دفن مجموعة من القتلى الإيرانيين الذين لقوا مصرعهم في سوريا.

وذكرت مواقع إخبارية إيرانية، أن ”جرافات تابعة لوزارة الداخلية ترافقها قوة كبيرة من الشرطة قامت بهدم متنزّه للأطفال في مدينة فرديس بمحافظة البرز“، مشيرة إلى أن ”الهدف من هدم المتنزّه دفن ضحايا الحرب الدائرة في سوريا“.

ونقل موقع ”جوان نيوز“، عن مصادر محلية بمحافظة البرز قولها إن ”مدينة فرديس يقطنها نحو 50 ألف شخص، وليس لديها سوى هذه المتنزّه الترفيهي الذي يضم مدينة ألعاب للأطفال، وقد قامت وزارة الداخلية بهدمه اليوم“.

ولقيت هذه الخطوة موجة انتقادات من قبل الناشطين والمغرّدين الإيرانيين على مواقع التواصل الاجتماعي، داعين إلى وقف هدم المتنزّه.

وبعد موجة الانتقادات، قالت الحكومة المحلية بمحافظة البرز إن ”الهدف من تحويل هذا المتنزّه إلى مقبرة هو دفن جثامين الإيرانيين الذين تم العثور على جثامينهم في الحرب العراقية الإيرانية التي اندلعت العام 1980 واستمرت ثمانية أعوام“.

وذكر بيان للحكومة إن ”مدينة فرديس على موعد لاستقبال جثمانيْ اثنين من ضحايا الحرب العراقية الإيرانية يوم الخميس المقبل“.

وانخرطت إيران في الحرب الدائرة بسوريا من خلال إرسالها مقاتلين من الحرس الثوري، وقُتل لها أكثر من ألف مقاتل، بحسب تقديرات غير رسمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com