بالصور.. التشيك تعيد تصميم ما دمره داعش في الموصل

بالصور.. التشيك تعيد تصميم ما دمره داعش في الموصل

المصدر: إرم نيوز - الياس توما

عادت  الأبنية التاريخية التي دمرها تنظيم  داعش المتشدد في الموصل للنهوض من جديد على الأقل بالشكل الرقمي بعد أن قام فريق  من الباحثين التشيك من علماء الآثار والمؤرخين من معهد الدراسات الشرقية  التابع لأكاديمية العلوم بتصميم  هذه الأبنية والآثار وفق الشكل السابق الذي كانت عليه قبل تدميرها.

وقال مدير معهد  الدراسات الشرقية اوندرجيه برانيك، إن العملية  بدأت في عام 2015، وإن عناصر داعش  ركزوا على  القبور  وعلى الجوامع  ودمروا بشكل عام 47 بناء في الموصل .

وأضاف أنه تم  إعادة تصميم 6 منها حتى الان؛  ما يعني أن الكثير من العمل لا يزال بالانتظار ويمكن أن يكون هذا الأمر رسالة للآخرين  الذين يعتقدون أن العلوم  الإنسانية  عديمة الفائدة.

وأشار إلى أن ذلك  تم عن طريق الاستعانة بصور التقطت بالأقمار الاصطناعية  وصور رقمية ورسومات طبوغرافية، لافتًا إلى أنه  بعد الانتهاء من تحرير الموصل يمكن عبر هذه النماذج التي صممت رقميًا إعادة بناء ما دمر منها .

وأوضح أن معرضًا افتتح أمس  في بناء أكاديمية العلوم التشيكية وسط العاصمة براغ  حول هذه المباني  التي أعيد ترميمها رقميًا  وعلى شكل مجسمات، مشيرًا إلى أن المعرض يستمر حتى نهاية آذار/ مارس القادم .

من جهته أعلن  الباحث الأثري كارل  نوفاتشيك من جامعة اولوموتس، أنه تم استخدام صور التقطت بالأقمار الاصطناعية التجسسية  الأمريكية  تعود لحقبة الستينيات من القرن الماضي  في عملية إعادة ترميم هذه الآثار،  واصفًا ما جرى لها في الموصل بأنه عملية إبادة ثقافية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com