أخبار

صحفية بريطانية معتقلة في إيران تنهي إضرابها عن الطعام
تاريخ النشر: 02 يناير 2017 18:32 GMT
تاريخ التحديث: 02 يناير 2017 18:33 GMT

صحفية بريطانية معتقلة في إيران تنهي إضرابها عن الطعام

تحدثت تقارير إيرانية أن نازنين زاغري شاركت في احتجاجات 2009 أو ما تسمى بــ "الثورة الخضراء" في إيران.

+A -A
المصدر: طهران - إرم نيوز

أنهت الصحفية الناشطة البريطانية من أصل إيراني التي تعمل في مؤسسة رويترز نازنين زاغري، اليوم الإثنين، إضرابها عن الطعام بعد 9 أشهر قضتها في الحبس الانفرادي.

وقال ريتشارد راتيكليف زوج نازنين زاغري، إن زوجته أنهت إضرابها عن الطعام اليوم بعدما تم نقلها من الحبس الانفرادي في سجن ”إيفين“ شمال العاصمة طهران، مضيفًا، إن محكمة الاستئناف بطهران حددت، الأربعاء المقبل، موعدًا للنظر في الحكم الصادر بحق الصحفية زاغري.

وكشف راتيكليف إن ”محكمة الثورة غيرت القاضي الذي يتولى مسؤولية التحقيق في التهم الموجهة إلى نازنين زاغري“، مضيفًا أن ”القاضي الذي أوكلت له المهمة يدعى حسن بابائي بدلاً من القاضي السابق أبو القاسم صلواتي“.

وقضت محكمة إيرانية في طهران، في 10 سبتمبر/ أيلول الماضي،  بسجن الصحفية نازنين زاغري 5 سنوات بتهم تتعلق بالأمن القومي.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني في 26 من يونيو/ حزيران الماضي، اعتقال نازنين زاغري لدى دخولها البلاد قبل أكثر من شهرين في مدينة كرمان جنوب البلاد، وذلك بتهمة السعي ”لقلب النظام“ في إيران.

وتحدثت تقارير إيرانية، أن نازنين زاغري شاركت في احتجاجات 2009 أو ما تسمى بــ ”الثورة الخضراء“ في إيران، بعد إعادة انتخاب الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد.

وكانت منظمة العفو الدولية، المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، حذرت في أواخر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، السلطات الإيرانية من مغبة إقدام الناشطة والصحفية ”نازنين زاغري“ على الانتحار.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك