الرئيس التشيكي يتصل بالزوجة السابقة لترامب.. فما الذي دار بينهما؟

الرئيس التشيكي يتصل بالزوجة السابقة لترامب.. فما الذي دار بينهما؟

اتصل الرئيس التشيكي ميلوش زيمان، اليوم الأربعاء، بـ”إيفانا ترامب” الزوجة السابقة للرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، لإبلاغها ترحيبه الحار بإمكانية تعيينها سفيرة للولايات المتحدة لدى بلاده.

ورغم أن مرسوم تعيينها من قبل الرئيس المنتخب لم يصدر بعد، لأنه لم يتسلم مهام منصبه، إلا أن إيفانا كانت قد صرحت قبل عدة أيام بأنها تحدثت معه بهذا الشأن.

ووفق ما ذكره الناطق  الرئاسي التشيكي  ييرجي اوفتشاتشيك،  فإن الرئيس زيمان شكرها على الشجاعة التي أظهرتها كي تصبح سفيرة للولايات المتحدة في تشيكيا، مؤكدا  لها أنه شعر بفرح كبير من ذلك وأنه سيسعد بالترحيب بها في قصر الرئاسة التشيكي.

وأضاف أنه سيسعد بتعريفها بزوجته  التي تحمل نفس اسمها “إيفانا”،  مؤكدا لها أن الولايات المتحدة لن  تجد سفيرة أفضل منها في تشيكيا.

وإيفانا ترامب البالغة من العمر 67 عاما، هي سيدة أعمال تشيكية أمريكية ومؤلفة وناشطة اجتماعية وعارضة أزياء سابقة، ولدت في بلدة مورافيا بمدينة زلين بتشيكوسلوفاكيا. وتزوجها ترامب في عام 1977 وأنجبت له 3 أولاد وأعلنت طلاقها منه في 1992.