احتجاج على عنف الشرطة ضد السود أمام البيت الأبيض

احتجاج على عنف الشرطة ضد السود أمام البيت الأبيض

نظّمت مجموعة من الأشخاص، وقفة أمام البيت الأبيض بالعاصمة الأمريكية واشنطن، يوم السبت، احتجاجًا على عنف الشرطة ضد السود في البلاد.

وشاركت في الوقفة الاحتجاجية منظمات مجتمع مدني، بينها منظمة “Codepink”، المعنية بحقوق المرأة (غير حكومية)، رفعت خلالها لافتات كتبت عليها عبارات من قبيل “شوارعنا ليست ساحات للحرب”، و”احظروا الأسلحة الهجومية”.

وطالب المتظاهرون في احتجاجهم الرئيس باراك أوباما، بتوسيع إجراءت التحقيق في السوابق الجنائية خلال بيع الأسلحة، وفرض إجراءات تحول دون الحصول على سلاح بطريقة سهلة.

1

ودعا المحتجون إلى وضع حد للهجمات التي تستهدف المواطنين السود.

وقالت مارثا دوركي نيومن، العضو في “Codepink”، خلال الوقفة إن أكثر من 11 ألف شخص قتلوا في البلاد خلال العام الجاري، بينهم ألف و436 شخص قضوا بنيران الشرطة.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الشرطة الأمريكية حول ما ذكرته “دوركي نيومن”.

وتأتي الوقفة عقب توترات متصاعدة، شهدتها البلاد، خلال الأشهر الأخيرة، جراء مقتل عدد من السود على أيدي رجال الشرطة في مختلف أنحاء البلاد، الأمر الذي أدى لاندلاع احتجاجات، تخللتها أعمال شغب.

20161015_2_19590223_15068021_Web