مع تصاعد التوتر.. هاكرز باكستان يرغمون الطيارين الهنود على سماع أغانيهم الوطنية – إرم نيوز‬‎

مع تصاعد التوتر.. هاكرز باكستان يرغمون الطيارين الهنود على سماع أغانيهم الوطنية

مع تصاعد التوتر.. هاكرز باكستان يرغمون الطيارين الهنود على سماع أغانيهم الوطنية

المصدر: صدوف نويران - إرم نيوز

تسلّل قراصنة إنترنت باكستانيون إلى ترددات الطيارين الهنود للاتصال، وبرج المراقبة الجوية في جامو، وبثّوا أغنية شعبية باكستانية تدعى ”ديل ديل“، وفق تقرير لصحيفة ”تايمز أوف إنديا“.

ومع ازدياد حدة التوتر بين الهند وباكستان، بعد الاشتباكات المسلحة التي وجهتها الهند لباكستان عبر خط التماس الحدودي بين البلدين، ينفذ قراصنة الإنترنت معاركهم الخاصة عبر المجال الإلكتروني.

ويستهدف القراصنة الباكستانيون الطائرات الهندية التي تهبط في المطار القريب من خط التماس الحدودي في منطقة جامو وقاعدة ثويس للقوات الجوية، حيث قطعوا الاتصالات وبثوا أغاني عبر الترددات التي تعمل في قمرات قيادة الطائرات، الأمر الذي سبب إرباكًا لحركة الطيران في المنطقة.

وتقول شركة الخطوط الهندية، إن جميع الرحلات المبرمجة إلى مطار جامو تقوم بها فقط شركة الخطوط الجوية الهندية التي تعمل كناقل لقوات الجيش إلى القاعدة الجوية في ثويس. ولا يوجد أية رحلات جوية منتظمة لهذا المطار الدفاعي.

ويقول أحد الطيارين الرئيسيين: ”نحن مجبرون على الاستماع إلى أغانٍ مثل أغنية (ديل ديل باكستان) وهي أغنية من عقد الثمانينات للفرقة الباكستانية (علامات الحياة)، تتسلّل عبر تردداتنا لأكثر من مرة، وفي مثل هذه الحالات نقوم بالتحويل إلى قسم التحكم الشمالي في أودهامبور“.

وقال أحد الطيارين الذي اعتاد الطيران على ارتفاعات شاهقة:“تقوم القوات الجوية الهندية ببث هذه الترددات للاتصال مع الطائرة عندما تكون على ارتفاع أكثر من 10 ألاف قدم وتنازليًا دون هذا المستوى، وحتى يمكننا الانتقال إلى برج المراقبة في جامو، يقوم قسم التحكم الشمالي بالاتصال مع قسم المراقبة الجوية في جامو عند هبوط الطائرة للحصول على ترددات بديلة. ويتم إعلام الطيارين بالاتصال بمركز المراقبة في جامو عبر تلك الترددات الجديدة“.

وبسبب عدم تمكن الطيارين من الانتقال بسرعة إلى الترددات البديلة للاتصال ببرج المراقبة، فإنهم يستغرقون وقتاً أطول للهبوط في جامو أو ثويس.

ويقول طيار آخر: ”نستعمل عادة تردد VHF وهو خط اتصالات للرؤية الأفقية والمعروف بمبدأ (إذا كنت تستطيع رؤيتنا، فإنك تستطيع التحدث إلينا). ولهذا فإن القراصنة يقومون بالتسلل إلى اتصالاتنا مع برج المراقبة الجوية ويقومون ببث موسيقاهم. هذا أمر مزعج جدًا خاصة عندما نكون في مرحلة الهبوط الأخيرة“.

وكإجراء وقائي يقوم برج المراقبة الجوية في جامو بتغيير الترددات بشكل مستمر للحدّ من سيطرة القراصنة على الخطوط.

وتعتبر أغنية ”ديل ديل باكستان“ من أكثر الأغنيات الشعبية الوطنية شهرة في البلاد، وصنفت كواحدة من 10 أكثر الأغاني المفضلة في العالم حسب استطلاع لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com