حظيرة للخراف.. وسيلة جديدة لترامب للتحايل على الضرائب – إرم نيوز‬‎

حظيرة للخراف.. وسيلة جديدة لترامب للتحايل على الضرائب

حظيرة للخراف.. وسيلة جديدة لترامب للتحايل على الضرائب

المصدر: إرم نيوز - صدوف نويران

كشفت صحيفة ”وول ستريت“ الأمريكية في تقرير لها مؤخرًا، أن كشوفات عوائد الضرائب الخاصة بعملاق العقارات المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية، دونالد ترامب، في نيوجرسي  تطالب بإعفاءات ضريبية مخصصة لأراضي زراعية وهمية.

ووفقًا لترامب، فإن ملاعب الغولف التي يمتلكها في بيدمينستر وكولتسنيك في نيوجيرسي تعتبر أراض زراعية لأنها تستخدم للعديد من النشاطات المختلفة المرتبطة تقليديًا بالزراعة.

إلى ذلك، فإن الموقع في بيدمينستر، هو عبارة عن حظيرة صغيرة تضم 8 رؤوس من الخراف، ما يعني أن ترامب قد وجد طريقة لتفادي الضرائب المفروضة عليه، وفي نفس الوقت يحصل على تشذيب لحشائش ملاعب الغولف مجانًا، وتبلغ مساحة أراضي بيدمينستر محو 113 فدانًا من الحشائش.

.jpg

أما في كولتسنيك، فيوجد نحو 40 فدانًا مخصصة لإنتاج القش إلى جانب صف من الأشجار التي تسمح لترامب بالمطالبة بإعفاءات ضريبية كما ذكر في الاستدعاءات المقدمة للسلطات المحلية.

ومن المعروف أن ترامب يرفض الكشف عن عوائده الضريبية، لذلك لا يوجد شك أن هناك مزيدًا من الأسرار المظلمة التي تخفيها بقية الوثائق حسبما نقل موقع ”فوربس“ المتخصص للأعمال. ولكن الثغرات الضريبية التي يقوم ترامب باستغلالها، مثل ادعائه بأن ملاعب الغولف التي يملكها هي عبارة عن مزارع، تثير الكثير من التساؤلات حول ما يمارسه المرشح الجمهوري من مراوغة واحتيال على السلطات الأمريكية التي يتطلع لترؤسها.

ويشير تقرير ”وول ستريت“، إلى أن ترامب يدفع أقل من ألف دولار سنويًا كضرائب على ممتلكات الغولف بدلاً من 80 ألف دولار ، ناهيك عن الضرائب على الماشية وإنتاج القش.

ففي عام 1964 أقر قانون نيوجيرسي للأراضي الزراعية تقديم إعفاءات قد تصل في حدها الأعلى إلى 98% لكل من يكرس على الأقل 5 فدانات من أراضيه للأغراض الزراعية التي تحقق لهم دخلاً سنويًا لا يقل عن ألف دولار لسنتين متتاليتين.

وفي محاولة لتشديد فرض هذا القانون عام 2013، رفعت قيمة المبيعات الزراعية إلى 500 دولار وهي كبيرة بالنسبة لصغار المزارعين. ولكن بالنسبة لكبار رجال الأعمال أمثال ترامب الذي يخصص أكثر من 100 فدان من الأراضي الزراعية لإنتاج القش والعناية بعدد قليل من الخراف تحقق دخلاً خياليًا أكثر من المطلوب، إضافة إلى زيادة هامشه الربحي من ملاعب الغولف عن طريق خفض الفاتورة الضريبية.

ويذكر موقع ”فوربس“، أن ترامب ليس الوحيد الذي يقوم باستغلال مثل هذه الفرص المضللة. ففي كولورادو، هناك مشاهير مثل، توم كروز، وكيرت راسل، وجولدي هاون، حصلوا على إعفاءات ضخمة للقيام بمثل هذه الأمور الزراعية، عن طريق رعي الخراف حول قصورهم الفخمة لبضعة أيام طوال العام. وفي فلوريدا قام السيناتور بيل نيلسون، باتباع نفس الطريقة ، ولكن باستخدام الأبقار.

وكما هو معروف وعلى نطاق واسع، فإن ترامب لا يشعر بأي خجل حيال استغلال الثغرات  الضريبية، بل على العكس من ذلك فهو يتفاخر بقدرته في هذا المجال. ولذلك فإن أي أخبار جديدة عن المزيد من الإعفاءات الضريبية لن تكون أمرًا مفاجئًا، أو مزعجًا لحملته الانتخابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com