كلينتون تطمئن مؤيديها: أنا بخير

كلينتون تطمئن مؤيديها: أنا بخير

المصدر: متابعات- إرم نيوز

طمأنت المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون، مؤيديها، مغردة على تويتر ”أنا بخير“ بعد الوعكة الصحية التي ألمّت بها أثناء حفل إحياء ذكرى هجمات 11 سبتمبر في نيويورك ما أجبرها على مغادرة الحفل.

وكتبت كلينتون في التغريدة التي ذيلتها بالحرف (H) -أي أنها هي من كتبها وليس الفريق القائم على صفحتها الشخصية- ”شكرا لكل الذين اتصلوا بي وبعثوا لي بتمنياتهم! أشعر أنني بخير وأنا أتحسن“.

وأكدت كلينتون في تغريدة أخرى، أنها ستستأنف حملتها الانتخابية فور تعافيها من التهاب رئوي، كان السبب وراء إصابتها بالإغماء، قائلة ”قريبا سأستأنف الحملة الانتخابية…أنتظر ذلك بفارغ الصبر“.

90.PNG

وقالت كلينتون في مقابلة بثتها قناة (سي.إن.إن) مساء يوم الاثنين ”أشعر بتحسن كبير ومن الواضح أنني كان يجب أن أحصل على بعض الراحة من قبل“ مشيرة إلى أنها تجاهلت أوامر الأطباء لها بالراحة.

وأشارت إلى خطط حملتها الانتخابية قائلة ”حسنا سيكون هذا خلال الأيام القليلة المقبلة … أود وحسب الانتهاء من هذا الأمر والعودة إلى المسار في أسرع وقت ممكن.“

وقالت كلينتون (68 عاما) إنها عاشت فترات مماثلة من قبل. وأضافت ”أعتقد أنها كانت مرتين بالفعل على ما أتذكر. إنه أمر حدث مرات قليلة خلال حياتي. أنا على علم به ويمكنني في العادة تفاديه.“

وقالت الحملة الانتخابية للمرشحة الديمقراطية إنها ربما تباطأت في الإعلان عن تشخيص إصابتها بالالتهاب الرئوي بعدما كادت أن يغشى عليها في مراسم أقيمت في نيويورك بمناسبة ذكرى هجمات سبتمبر أيلول 2001. وتم تشخيص إصابة كلينتون بالالتهاب الرئوي يوم الجمعة.

وقال برايان فالون المتحدث باسم كلينتون لقناة (ام.اس.ان.بي.سي) ”أعتقد أنه كان من الممكن أن ندير الأمر بصورة أفضل فيما يتعلق بتقديم المزيد من المعلومات بسرعة أكبر.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة