اليمين النمساوي يشبّه أردوغان بـأدولف هتلر – إرم نيوز‬‎

اليمين النمساوي يشبّه أردوغان بـأدولف هتلر

اليمين النمساوي يشبّه أردوغان بـأدولف هتلر

فيينا- قال زعيم حزب الحرية اليميني المتطرف في النمسا إن محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا وما أعقبها من عملية تطهير قادها الرئيس رجب طيب أردوغان لمؤسسات الدولة تعيد إلى الأذهان حريق الرايخستاج في ألمانيا النازية واستغلال هتلر لها لتعزيز سلطاته.

وصور النازيون الحريق في مبنى البرلمان الألماني العام 1933 على أنه مخطط شيوعي ضد الحكومة واستغلوا الحدث لتبرير التضييق على الحريات المدنية وتعزيز قبضة أدولف هتلر على السلطة في ألمانيا.

وقال زعيم حزب الحرية النمساوي هاينز كريستيان شتراخه إنه يرى أوجه تشابه بين ما حدث في ألمانيا واستغلال أردوغان لانقلاب 15 يوليو تموز في شن حملة على معارضيه في الجيش والحكومة والمؤسسات الأكاديمية والإعلام.

وقال شتراخه لصحيفة دي بريسه في مقابلة نشرت  السبت ”أخذ المرء انطباعا بأنه انقلاب موجه يهدف في النهاية إلى تحويل فكرة الديكتاتورية الرئاسية لأردوغان إلى أمر ممكن.“

وتابع قوله ”سبق وشاهدنا هذه الآليات في مناطق أخرى مثل حريق الرايخستاج والذي جرى بعده إطباق تام على السلطة.“

وأضاف ”والآن أيضا لدى المرء انطباع بأنه كان هناك توجيه بشكل ما.“

ووصف وزير خارجية تركيا النمسا بأنها ”عاصمة العنصرية المتطرفة“ الجمعة بعد أن اقترح المستشار النمساوي كريستيان كيرن بأن يناقش زعماء الاتحاد الأوروبي فكرة إنهاء محادثات تركيا للانضمام إلى الاتحاد متعللا بأن لديها أوجه قصور ديمقراطي واقتصادي.

وفي رد على تصريحات كيرن كتب برهان كوزو وهو نائب برلماني مخضرم ينتمي لحزب العدالة والتنمية الحاكم تغريدة على تويتر السبت تتضمن اختصارا باللغة التركية ينطوي على سب بألفاظ نابية. وأضاف كوزو ”الاتحاد الأوروبي ينهار. وحلف شمال الأطلسي لا قيمة له دون تركيا.“

وانتشرت التغريدة عبر مشاركة المستخدمين لها مئات المرات خلال عدة ساعات. وقال كوزو في تغريدة لاحقة إنه لم يقصد أي بذاءة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com