أخبار

كلينتون تقبل ترشيح الحزب الديمقراطي وتواصل الهجوم على ترامب
تاريخ النشر: 29 يوليو 2016 5:20 GMT
تاريخ التحديث: 29 يوليو 2016 6:00 GMT

كلينتون تقبل ترشيح الحزب الديمقراطي وتواصل الهجوم على ترامب

كلينتون هي أول امرأة في تاريخ الولايات المتحدة تترشح لمنصب الرئيس.

+A -A

فيلادلفيا – قالت مرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون، اليوم الجمعة، إن الأمريكيين يواجهون تحديات في الداخل والخارج تتطلب قيادة راسخة وروح جماعية وهاجمت المرشح الجمهوري دونالد ترامب لنشره الخوف والانقسامات.

واعتبرت هيلاري كلينتون أن الولايات المتحدة وصلت إلى نقطة فارقة بترشيحها لامرأة لتولي الرئاسة، معقبة: ”أنا سعيدة للغاية لمجيء هذا اليوم، سعيدة من أجل الجدات والفتيات الصغار وكل من هن بين ذلك“.

وفي أكبر خطاب جماهيري خلال مسيرتها المهنية على مدى أكثر من 25 عاماً، قبلت كلينتون رسمياً ترشيح الحزب الديمقراطي لها لخوض انتخابات الرئاسة المقررة في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني متعهدة بجعل الولايات المتحدة بلدا يعمل من أجل الجميع.

وقالت في الخطاب الذي ألقته أمام المؤتمر القومي للحزب الديمقراطي: ”نحن فطنون لما يواجه بلدنا، لكننا لسنا خائفين“.

وقدمت كلينتون رؤية أكثر تفاؤلاً للبلاد مقارنة بما قاله دونالد ترامب في مؤتمر الحزب الجمهوري الأسبوع الماضي، مضيفة: ”ترامب يريد أن يعزلنا عن بقية العالم وعن بعضنا البعض“.

وكلينتون هي أول امرأة في تاريخ الولايات المتحدة تترشح لمنصب الرئيس.

ومضت كلينتون قائلة: ”إن قوة أمريكا لم تأت من البطش، ولكن من الذكاء والحكمة والعزم الهادئ والتطبيق الدقيق والاستراتيجي للقوة“.

وتعهدت كلينتون أنه في حال توليها الرئاسة ومن ثم تصبح القائد العام فإنه ستتمسك بتلك الممارسة.

وقالت إن الجيش الأمريكي ”كنز وطني“ وليس ”كارثة“ كما يصفه المرشح الجمهوري دونالد ترامب، وأضافت أن الرئيس ينبغي أن يحترم الرجال والنساء الذين يخاطرون بأرواحهم لخدمة بلادنا.

وانتقدت كلينتون ترامب بوصف أنه ”يفقد أعصابه في أقل موقف استفزاز“، مضيفة: ”عليكم أن تتخيلوه في المكتب البيضاوي يواجه أزمة حقيقية، وتابعت أن رجلاً يستفز بتغريدة لا يمكن أن يؤتمن على الترسانة النووية“.

ووصفت ترامب بأنه ذو شخصية متقلبة قائلة إن ”الرجل الذي يمكن استدراجه بتغريدة هو رجل لا يمكن أن يكون محل ثقة فيما يتعلق بالأسلحة النووية“.

واختتمت بقولها: ”أمريكا في لحظة مكاشفة مرة أخرى، هناك قوى هائلة تهدد بتقسيمنا، لا عجب أن الناس قلقون ويتطلعون للطمأنة، البحث عن زعامة مستقرة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك