أخبار

أنقرة تُبقي على رئيس الأركان خلوصي أكار في منصبه
تاريخ النشر: 28 يوليو 2016 19:22 GMT
تاريخ التحديث: 28 يوليو 2016 21:14 GMT

أنقرة تُبقي على رئيس الأركان خلوصي أكار في منصبه

شهدت العاصمة أنقرة ومدينة اسطنبول منتصف يوليو تموز الجاري محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش.

+A -A

أنقرة – صادق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على قرارات مجلس الشورى العسكري التركي الأعلى، والتي كان أبرزها الإبقاء على رئيس هيئة الأركان الحالي خلوصي آكار في منصبه.

وقرر المجلس تعيين الفريق أوّل يشار غولر قائدًا عامًا لقوات الدرك، إضافة إلى تعيين الفريق أول أوميت دوندار رئيسًا ثانيًا لهيئة الأركان.

وقال متحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن ”المجلس الأعلى العسكري قرر، اليوم الخميس، الإبقاء على خلوصي آكار رئيس أركان القوات المسلحة في منصبه، بينما أجرى تغييرات بسيطة في القيادة العليا للجيش، بعد محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة التي وقعت في وقت سابق من هذا الشهر“.

وتأتي تلك القرارات بعد اجتماع للمجلس العسكري الأعلى، استمر خمس ساعات، وترأسه رئيس الوزراء بن علي يلدريم، وحضره أبرز قادة الجيش.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة اسطنبول، منتصف يوليو/تموز الجاري، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش.

وقال مسؤول برلماني تركي، اليوم الخميس، إن الرئيس رجب طيب إردوغان يرغب في وضع القوات المسلحة والمخابرات الوطنية تحت إمرة الرئاسة كجزء من تغييرات واسعة داخل القوات المسلحة بعد محاولة الانقلاب الفاشلة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك