الناتو: إيران تطوّر صواريخ باليستية يصل مداها إلى مدننا

الناتو: إيران تطوّر صواريخ باليستية يصل مداها إلى مدننا

المصدر: إلياس توما  ــ إرم نيوز

أعلن نائب أمين عام حلف الناتو الكسندر فيرشبو، أن التهديدات التي يتعرّض لها الحلف لا تتأتى من الشرق فقط  وإنما من الجنوب أيضًا، مشيرًا إلى أن هذه التهديدات تتمثل بإخفاق الدول وعدم الاستقرار الإقليمي والصراعات والهجرة غير المشروعة والشبكات الإرهابية المحلية الأصل مع امتدادات إقليمية.

وأشار إلى أن الحلف ليس لديه إجابات على  كل هذه التحديات، غير أنه يمكن له أن يؤمن الوسائل العسكرية التي تمنع شن هجوم مباشر على  دول الحلف، مشددًا على ضرورة امتلاك  الحلف في الجناح الجنوبي منه، قوات الرد السريع سواء للرد على  داعش أو على دول لا يمكن توقّع خطواتها كسوريا.

وأضاف في حديث لصحيفة برافو التشيكية نشر الاثنين، ”يتوجب علينا الخشية من تهديدات الصواريخ الباليستية لإيران والتي لا تزال تُطوّرها على الرغم من التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج  النووي لها“، منوّها إلى ”أنها  تقوم بتطوير النماذج الجديدة من هذه الصواريخ  التي يمكن أن يصل مداها إلى بعض مدن دول الحلف“.

وكشف عن أن توافقا يسود الآن بين قيادات دول حلف الناتو  بشان  تعزيز الوجود الاطلسي في أوروبا الشرقية لتحقيق الردع المطلوب، غير أن ذلك لن يمثل  عودة إلى أجواء الحرب الباردة عن طريق نشر مئات الالاف من العسكريين على طول الحدود الألمانية الداخلية، وإنما على شكل كتائب ستكون قادرة عسكريا على التصدي لأي شكل من أشكال العدوان  لفترة  من الوقت؛ ما يمكنه أن يغير حسابات روسيا أو أي طرف آخر يريد شن الهجوم.

وأوضح أن سياسة الحلف الحالية هي أنه يتوجب التصرّف بطريقتين الآن الأولى  الاستمرار بتعزيز الدفاع والترهيب، والثانية الاستمرار بالحوار مع روسيا، مشددا على أن الحوار مع روسيا الآن ليس شراكة أو تعاونًا وإنما  يتم  حول زيادة الاستقرار فقط؛ لأن روسيا  تستمر  يوميًا في سياستها العدوانية  تجاه أوكرانيا.

وأضاف أننا نحتاج الى الحوار مع روسيا؛ لأنه من دون ذلك يمكن أن تخرج الأوضاع عن نطاق السيطرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com