روسيا تهدّد بالرد على انضمام الجبل الأسود إلى ”الناتو“

روسيا تهدّد بالرد على انضمام الجبل الأسود إلى ”الناتو“

المصدر: بروكسل - إرم نيوز

توقع الجبل الأسود و حلف شمال الأطلسي“الناتو”، غدًا الخميس، على وثيقة تمهد الطريق لانضمام الدولة الواقعة غرب البلقان إلى الحلف العسكري، رغم التهديدات الروسية بالرد على هذه الخطوة.

وقال الأمين العام لحلف ناتو، ينس شتولتنبرج، اليوم الأربعاء، إن رئيس وزراء الجبل الأسود ميلو ديوكانوفيتش سيتواجد في بروكسل للتوقيع نيابة عن بلاده.

 ومن المقرر أن يتم التوقيع خلال اجتماع لوزراء خارجية الحلف والذي يبدأ غدًا الخميس ويستمر لمدة يومين.

وقال شتولتنبرج للصحفيين في العاصمة البلجيكية، إن ”هذا يوم تاريخي بالنسبة للتحالف والجبل الأسود ولاستقرار منطقة غرب البلقان … ويعتبر انضمام الجبل الأسود للناتو بمثابة تأكيد أن بابه مفتوح“.

واعتبارًا من الخميس ستشارك الجبل الأسود في اجتماعات الحلف بصفة مراقب، لحين تصديق كل دول الحلف على بروتوكول انضمامها. وبانضمام الجبل الأسود، التي كانت جزءًا من يوغوسلافيا، ستعتبر هي العضو الـ29 في الحلف.

وقال شتولتنبرج إن هناك ”دعما قويا“ في دول ناتو تجاه عضوية الجبل الاسود. ويأتي ذلك على الرغم من تهديدات روسيا أنها سترد على هذه الخطوة، وسط مخاوفها حيال اقتراب ”الناتو“ على نحو متزايد من حدودها.

وستكون الجبل الأسود ثالث دولة من دول غرب البلقان تنضم الى حلف شمال الاطلسي بعد ألبانيا وكرواتيا. ويقول مسؤولون بارزون في الحلف بأنه لايجب ان يكون لروسيا دور في قرارات البلاد.

وأشار شتولتنبرج اليوم الاربعاء، إن “ أي عقوبات أو ردود فعل من روسيا لن يكون لها مبرر على الاطلاق، لان الامر يتعلق بإحترام قرار سيادي لدولة ذات سيادة. الجبل الأسود صاحبة القرار في تحديد مسارها ويجب احترام ذلك من قبل الجميع“.

وتعتبر العلاقات بين التحالف العسكري الغربي وروسيا متوترة بالفعل بعد ضم الأخيرة لشبه جزيرة القرم ودعمها للانفصاليين في شرق أوكرانيا.

وقال شتولتنبرج إن وزراء الخارجية سيناقشون ما إذا كان سيتم الترتيب لعقد اجتماع آخر لسفراء الناتو مع نظيرهم الروسي. وعقد الجانبان الشهر الماضي محادثات للمرة الأولى منذ ما يقرب من عامين، إلا أن شتولتنبرج قال إنه حتى بعد ذلك لا تزال هناك خلافات“ عميقة“.

قال الأمين العام للحلف الاطلسي انه يؤيد عقد اجتماع آخر، إلا أنه لا يستطيع التوقع بموعد إمكانية عقده .

وتسعى كل من البوسنة وجورجيا ومقدونيا إلى الانضمام إلى الحلف، في الوقت الذي أظهرت فيه أوكرانيا رغبتها في الانضمام. وأعرب ستولتنبرج عن قلقه إزاء الوضع في مقدونيا، التي تعاني من أزمة سياسية منذ فترة طويلة بين ساسة الحزب الحاكم والمعارضة.

وقال شتولتنبرج ”من المهم أن يتواجد الحد الأدنى لحياة سياسية وديمقراطية طبيعية“.

وفيما يتعلق بجورجيا، قال شتولتنبرج انه يتوقع أن يتم الاعتراف بـ“تقدمها“ خلال قمة الناتو المقبلة في تموز/ يوليو، وأن يؤكد التحالف مجددًا على ”التزامه القوي“ بدعم هذا البلد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com