أخبار

هبوط العملة الإيرانية تزامنًا مع دعوات لعقوبات جديدة
تاريخ النشر: 30 مارس 2016 15:38 GMT
تاريخ التحديث: 30 مارس 2016 16:06 GMT

هبوط العملة الإيرانية تزامنًا مع دعوات لعقوبات جديدة

يعزو بعض المراقبين الاقتصاديين الإيرانيين هبوط العملة الإيرانية إلى السياسة المصرفية التي يتبعها البنك المركزي الإيراني.

+A -A
المصدر: طهران – إرم نيوز

 تراجعت العملة الإيرانية، الأربعاء، أمام العملات الأجنبية مع دعوات غربية وأمريكية لفرض عقوبات جديدة على إيران نتيجة مواصلتها بتجربة صواريخ باليستية جديدة خلال الأيام الماضية.

وذكرت مواقع إيرانية أن ”العملة الإيرانية الريال تراجعت اليوم أمام الدولار“، مضيفة أن ”سعر الدولار الواحد بلغ 34920 ألف ريال إيراني بعدما كان قبل يومين 34220، فيما بلغت العملة الإيرانية أمام اليورو 39730 ألف ريال إيراني بعدما كانت الاثنين الماضي 38620 ألف ريال“.

وتزامن تلويح الدول الغربية بفرض عقوبات اقتصادية جديدة على إيران مع هبوط العملة الإيرانية، رغم محاولات حكومة الرئيس حسن روحاني من تحسينها بعد التوصل إلى الاتفاق النووي الذي دخل في يناير الماضي حيز التنفيذ.

ويعزو بعض المراقبين الاقتصاديين الإيرانيين هبوط العملة الإيرانية إلى السياسة المصرفية التي يتبعها البنك المركزي الإيراني.

وكان مجلس الأمن الدولي ضمّن القرار 2231 كل بنود الاتفاق حول النووي الإيراني ورفع عن طهران غالبية العقوبات الدولية المفروضة عليها، ولكنه بالمقابل أبقى الحظر المفروض على إطلاقها أية صواريخ باليستية يمكن تحميلها رؤوسا نووية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك