وأوضح مركز هيئة التنسيق المشتركة أن انقطاع الكابل جراء ارتطام السفينة فيرغو بكتل بركانية نشطة، أدى لفقد الاتصال بالغواصة المتخصصة بالبحث في المياه العميقة.

فيما أعلن المسؤولون عن سفينة البحث، أن الغواصة ارتطمت ببركان ناشئ على عمق 2200 متر، واستقرت في قعر المحيط ،على عمق 4500 متر.

وأكد المسؤولون أنهم سيحاولون استعادة الغواصة المعروفة باسم “تاوفيش”، وهي أشبه بجهاز سونار ومسح، وأن أعمال البحث عن الطائرة المفقودة ستستمر، بحسب “سكاي نيوز”.