مقتل 3 من قوات الأمن التركية في اشتباكات مع مسلحين أكراد

مقتل 3 من قوات الأمن التركية في اشتباكات مع مسلحين أكراد

 تركيا – قالت مصادر أمنية، إن ثلاثة من عناصر قوات الأمن التركية قتلوا اليوم السبت، في اشتباكات مع مسلحين في جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية من الأكراد.

وقتل مئات الأشخاص منذ  انهار في يوليو الماضي وقف لإطلاق النار دام عامين ونصف العام أعلنه حزب العمال الكردستاني وبدأ سلاح الجو التركي قصف أهداف للحزب في شمال العراق.

وقال مسؤولون، إن اثنين من قوات الدرك قتلا حين فتح مسلحون عليهما النار داخل سيارة ببلدة الجزيرة قرب الحدود السورية التركية، وأصيب في الهجوم اثنان آخران.

وشنت قوات الأمن، عملية في الجزيرة لملاحقة المهاجمين فأغلقت مداخل البلدة ومخارجها. وقال شهود، إن دوي إطلاق النار سمع في أنحاء البلدة بينما لزم السكان منازلهم.

وفي دياربكر كبرى مدن المنطقة، قتل ضابط شرطة رميا بالرصاص وأصيب آخر في اشتباكات.

وتخضع نحو ستة من أحياء البلدة لحظر تجول طوال اليوم، مع استمرار العمليات ضد عناصر حزب العمال الكردستاني.

وقال مكتب حاكم دياربكر، إن حظر التجول فرض في مناطق عديدة ببلدتين مجاورتين بالاقليم اليوم السبت.

وحمل حزب العمال الكردستاني -الذي يطالب بحكم ذاتي موسع للاقليم- السلاح ضد الدولة التركية في 1984، وقتل في الصراع أكثر من 40 ألف شخص غالبيتهم أكراد، وفي تركيا حوالي 15 مليون كردي يشكلون أكبر أقلية عرقية في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com