كابول وإسلام أباد يحاولان استئناف محادثات السلام مع طالبان

كابول وإسلام أباد يحاولان استئناف محادثات السلام مع طالبان

إسلام أباد – ذكر مسؤولون في إسلام أباد، اليوم الاثنين، أنّ قائدي باكستان وأفغانستان سوف يجتمعان الأسبوع الجاري بشأن احتمال إنعاش محادثات السلام مع متمردي طالبان.

وسوف يكون الاجتماع الذي يعقد بين رئيس الوزراء نواز شريف والرئيس أشرف غني على هامش قمة الأمم المتحدة بشأن المناخ في باريس أول لقاء بينهما منذ تموز/يوليو عندما انهارت محادثات أخيرة بين أفغانستان ومتمردي طالبان.

وقال أفراسياب كاتاك، وهو سياسي التقى غني في كابول، إنه في حال سار اجتماع باريس مع شريف على نحو جيد فقد يتوجه غني إلى إسلام أباد الأسبوع المقبل لحضور مؤتمر بشأن مستقبل أفغانستان.

وأرسل “شريف” الأسبوع الماضي وفداً من السياسيين من عرقية “باشتون” إلى كابول لإقناع غني باستئناف المفاوضات مع طالبان عبر باكستان.

وقال مسؤول استخباراتي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) “إنّ هذه ربما تكون الخطوة الأولى لإحياء المحادثات”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية قاضي خليل الله إنّ “الاجتماع يحمل احتمالية عالية” لأي تغيير في الخطة في اللحظة الأخيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع