داعش يتبنى الهجوم على مبشر إيطالي في بنجلادش

داعش يتبنى الهجوم على مبشر إيطالي في بنجلادش

داكا – أعلن تنظيم الدولة اليوم الخميس، مسؤوليته عن إطلاق الرصاص على مبشر إيطالي في بنجلادش، وهو خامس هجوم يعلن التنظيم المتطرف المسؤولية عنه في الأشهر القليلة الماضية في البلاد.

وقال فرع داعش في بنجلادش، في بيان نشر باللغة العربية على موقع الكتروني يستخدمه، إن ”أعضاءه أطلقوا الرصاص على بييرو بارولاري، وهو طبيب، من مسدس مزود بكاتم للصوت“.

وذكر البيان أيضا، أن الجماعة هاجمت عضوا بالطائفة البهائية، وقتلت سياسياً، قالت إن اسمه ”رحمة علي“.

وقالت الشرطة ومسعفون، إن بارولاري أصيب بالرصاص في الرقبة، في هجوم نفذه ثلاثة مهاجمين شمال بنجلادش أمس الأربعاء. ووقع الهجوم، بمنطقة ديناجبور على بعد نحو 400 كيلومتر إلى الشمال من العاصمة داكا.

وجاء الهجوم بعد مقتل إيطالي آخر، يعمل بمجال الإغاثة في أواخر سبتمبر ايلول الماضي، وياباني في اكتوبر تشرين الأول. وأعلن تنظيم الدولة المتشدد المسؤولية عن الهجومين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com