داعش يطلق سراح رهينتين من بنجلادش‎

داعش يطلق سراح رهينتين من بنجلادش‎

داكا – قالت وزارة الخارجية في بنجلادش، الأربعاء، إن مواطنين أثنين من بنجلادش كانا بين مجموعة من العمال الأجانب الذين احتجزهم ”داعش“ أثناء هجوم على حقل نفط في ليبيا أطلق سراحهما بعد أكثر من أسبوعين على احتجازهما.

وأصبح الأجانب هدفا على نحو متزايد في الاضطرابات التي تعصف بليبيا حيث تتنافس حكومتان من أجل السيطرة على البلاد مع صعود نفوذ المتطرفين الإسلاميين بسبب الفوضى التي أعقبت الإطاحة بمعمر القذافي قبل 4 سنوات.

وقال مسؤولون تشيكيون وليبيون إن ما يصل إلى 10 عمال أجانب فقدوا بعد الهجوم على حقل الغني النفطي إلى الجنوب من مدينة سرت.

وقالت وزارة خارجية بنجلادش في بيان إن هلال الدين ومحمد أنور حسين أطلق سراحهما، الثلاثاء، وهما الآن في مستشفى بسرت على بعد حوالي 700 كيلومتر من العاصمة طرابلس.

وتدعم الحكومات الغربية مفاوضات برعاية الأمم المتحدة لإنهاء الأزمة في ليبيا لكنها تشعر بالقلق من أن البلاد أصبحت ملاذا للمتشددين الإسلاميين.

وألقي باللوم على متشددين ليبيين يبايعون ”داعش“ في سوريا والعراق في تنفيذ هجمات كبيرة هذا العام منها هجوم على فندق في طرابلس وذبح مجموعة من المسيحيين المصريين.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة