إسرائيل تطلب تشديد حراسة سفارتها والمؤسسات اليهودية بباريس

إسرائيل تطلب تشديد حراسة سفارتها والمؤسسات اليهودية بباريس

القدس المحتلة- أوعز رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم السبت، إلى وزارة خارجيته، بتقديم طلب للسلطات الفرنسية لتشديد إجراءات الحراسة حول سفارة بلاده في باريس، وحول المؤسسات اليهودية فيها، بحسب الإذاعة الإسرائيلية العامة الرسمية.

ويأتي الطلب الإسرائيلي، عقب ساعات من الهجمات الدامية، التي ضربت العاصمة الفرنسية باريس مساء أمس، وراح ضحيتها نحو 140 قتيلاً، وعشرات الجرحى.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان صحفي، إن ”دولة إسرائيل مصدومة من الهجمات الإرهابية القاتلة التي نفذت في باريس“، مشيرة  إلى أن ”إسرائيل تقف إلى جانب فرنسا“.

وذكرت الوزارة في البيان، أنه ”طبقا لمعلوماتنا فلم يقتل أو يجرح إسرائيليون في هجمات باريس“، لافتة أن ”سفارتنا على اتصال وثيق مع السلطات الفرنسية“.

وبدوره؛ قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، في بيان إن ”إسرائيل تقف كتفا إلى كتف مع الرئيس هولاند ومع الشعب الفرنسي في حربنا المشتركة على الإرهاب“، فيما قدم تعازيه إلى عائلات القتلى.

وشهدت باريس أحداثاً متسارعة، عقب سلسلة هجمات دامية وقعت مساء أمس، أودت بحياة أكثر من 140 شخصاً، وإصابة قرابة 200 آخرين، حالة 80 منهم خطرة، وفق وسائل إعلام فرنسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة