كير ستارمر زعيم حزب العمال يتحدث في مجلس العموم البريطاني
كير ستارمر زعيم حزب العمال يتحدث في مجلس العموم البريطانيرويترز

متجاوزًا رقم "بلير".. "العمال البريطاني" في طريقه لفوز تاريخي

ذكرت صحيفة "الإندبندنت"، أن الاستطلاعات الأخيرة أظهرت أن "حزب العمال" بزعامة كير ستارمر قد يحقق انتصارًا يتجاوز ما حققه رئيس الوزراء العمالي السابق توني بلير في انتخابات عام 1997.

وبحسب استطلاع أخير لمؤسسة "يوجوف"، فإن حزب العمال في طريقه للفوز بـ 422 مقعدًا وستتجاوز نتائجه أي فوز سابق لحزب العمال.

وتُشير توقعات منظمي استطلاع الرأي، بناءً على بيانات من أكثر من 58 ألف شخص، إلى أن حزب كير ستارمر سيفوز بأغلبية كبيرة، في حين أن المحافظين قد يتكبدون أكبر خسارة لهم منذ عام 1906.

أخبار ذات صلة
من هو كير ستارمر الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني؟

وأضافت الصحيفة أن الاستطلاع، الذي جاء بعد إعلان نايجل فاراج، زعيم حزب بريكست، عن نيته الترشح لعضوية البرلمان؛ في ضربة قاصمة للمحافظين، وجاء أيضًا في أعقاب الاستطلاع الثاني الذي أجراه "ريدفيلد وويلتون" على مستوى البلاد، والذي شمل 10 آلاف شخص، وكانت نتيجته أن حزب المحافظين يتخلفون عن حزب العمال بفارق 26 نقطة.

ولفتت إلى أن استطلاعا آخر كبيرا، نُشرت نتائجه خلال عطلة نهاية الأسبوع، قد أشار أيضًا إلى تراجع شعبية حزب المحافظين وأنهم قد يفوزون بـ 66 مقعدًا فقط في البرلمان.

وفي حال تحقق ما تتنبأ به الاستطلاعات، فإن النتيجة ستكون فوزًا ساحقًا لحزب العمال، وقد يحصل حزب كير ستارمر على 422 - 476 مقعدًا في البرلمان؛ ما يعني فوزا غير مسبوق للعمال وانهيارا واضحا للمحافظين/ حزب رئيس الوزراء الحالي ريشي سوناك الذي يبدو أن مغامرته في تقديم موعد الانتخابات إلى 4 يوليو/ تموز، كانت كما توقع الكثيرون، محفوفة بالمخاطر وقد تتسبب بسقوطه شخصيًا أولا، وحزب المحافظين معه.

وخلُصت الصحيفة إلى أن تعاطي سوناك وحزب المحافظين مع القضايا الجوهرية مثل ملف الهجرة والاقتصاد والرعاية الصحية لم يحقق ما هو مطلوب، حتى بالحد الأدنى، لجمهور الناخبين، وهو ما انعكس بشكل واضح على استطلاعات الرأي، وعلى الأغلب سينسحب السيناريو نفسه على صناديق الانتخابات العامة في يوليو/ تموز.

أخبار ذات صلة
"تلغراف" للبريطانيين: ابدأوا الادخار إذا فاز حزب العمال

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com