أخبار

"البنتاغون" يؤكد وفاة أمريكي بأزمة قلبية بعد هجوم صاروخي في العراق
تاريخ النشر: 03 مارس 2021 16:31 GMT
تاريخ التحديث: 03 مارس 2021 18:10 GMT

"البنتاغون" يؤكد وفاة أمريكي بأزمة قلبية بعد هجوم صاروخي في العراق

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" يوم الأربعاء، وفاة متعاقد مدني أمريكي بأزمة قلبية أثناء الاحتماء من صواريخ أطلقت على قاعدة في العراق. وقال المتحدث باسم

+A -A
المصدر: رويترز

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية ”البنتاغون“ يوم الأربعاء، وفاة متعاقد مدني أمريكي بأزمة قلبية أثناء الاحتماء من صواريخ أطلقت على قاعدة في العراق.

وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي، في بيان: إنه ”لا يمكننا تحديد المسؤولية في الوقت الحالي، وليس لدينا تقدير كامل لحجم الأضرار“.

وأضاف كيربي، أنه تم استخدام الأنظمة الدفاعية الخاصة بقاعدة عين الأسد الجوية، وأن وزير الدفاع لويد أوستن يتابع الموقف عن كثب.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن عن وفاة المتعاقد المدني مع التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق، جراء أزمة قلبية إثر الهجوم الصاروخي الذي استهدف اليوم الأربعاء، قاعدة عين الأسد في الأنبار غرب البلاد، لكن لم يتم الكشف عن جنسيته.

وفي منتصف شباط/فبراير الماضي، قال التحالف الأمريكي في العراق: إن هجوما صاروخيا استهدف القوات التي تقودها الولايات المتحدة شمال البلاد، وأسفر عن مقتل متعاقد مدني، وإصابة 9 آخرين بينهم جندي أمريكي، في أدمى هجوم منذ نحو عام.

وسقطت الصواريخ على قاعدة عسكرية جوية يشغلها التحالف في مطار أربيل الدولي وبالقرب منها.

وزاد الهجوم، الذي أعلنت جماعة يقول مسؤولون عراقيون: إن لها صلات بإيران مسؤوليتها عنه، من التوتر في الشرق الأوسط.

وشنت جماعات مسلحة قوية متحالفة مع إيران في العراق واليمن هجمات على الولايات المتحدة وحلفائها العرب في الأسابيع القليلة الماضية، بما في ذلك هجمات داخل الأراضي السعودية وإطلاق صواريخ على السفارة الأمريكية في بغداد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك