أخبار

إيران تعترف بدخول صياديها المياه الإقليمية السعودية
تاريخ النشر: 27 يونيو 2020 8:50 GMT
تاريخ التحديث: 27 يونيو 2020 8:50 GMT

إيران تعترف بدخول صياديها المياه الإقليمية السعودية

اعترف رئيس قطاع الثروة السمكية في إقليم بوشهر جنوب إيران، أردشير يار أحمدي، اليوم السبت، أن مجموعة من الصيادين الإيرانيين دخلوا المياه الإقليمية السعودية الليلة

+A -A
المصدر: إرم نيوز

اعترف رئيس قطاع الثروة السمكية في إقليم بوشهر جنوب إيران، أردشير يار أحمدي، اليوم السبت، أن مجموعة من الصيادين الإيرانيين دخلوا المياه الإقليمية السعودية الليلة الماضية عندما تعرضوا لإطلاق نار من قبل قوات خفر السواحل السعودي في مياه الخليج.

وقال أحمدي في تصريحات للصحافة الإيرانية إنه ”لم يتضرر أحد من الصيادين الإيرانيين خلال إطلاق النار عليهم الليلة الماضية من قبل قوات خفر السواحل السعودية“، مضيفاً أن ”السفينة التي كان يستقلها الصيادون من أهالي بوشهر تجاوزت الحدود الزرقاء لإيران مع السعودية“.

وأضاف أن ”الصياديين عادوا جميعاً بأمان إلى المياه الإيرانية“، مبينا أنه ”بسبب ضعف مناطق الصيد في محافظة بوشهر، يضطر معظم الصيادين إلى السفر لمسافات طويلة للوصول إلى مناطق الصيد المناسبة، لكن في بعض الحالات، بسبب التدفق الشديد للمياه، قد يخطئون في مياه الحدود، التي كانت دائما مشكلة بالنسبة لهم“.

وأردف أن ”السفينة التي كان يستقلها الصيادون دخلت المياه الحدودية للسعودية بسبب التيار القوي والمد والجزر، فاضطر الصيادون للذهاب إلى الحدود المائية المشتركة بين إيران والسعودية ففتح خفر السواحل السعودي النار عليهم“، مؤكدا أن ”الصيادين مطالبون بالامتثال للقواعد عند الصيد، وعليهم أن يحرصوا على عدم دخول المياه الحدودية للدول المجاورة عن طريق الخطأ“.

وكانت وكالة أنباء ”فارس نيوز“ قد نقلت الليلة الماضية عن قائد قوات خفر السواحل في محافظة بوشهر جنوب إيران العميد ولي الله رضائي نجاد، قوله إن ”قوات خفر السواحل السعودية أطلقت النار على صيادين إيرانيين في مياه بوشهر“، مضيفاً أن ”إطلاق النار حدث عندما كان الصيادون في مياه بندر بمقاطعة تنغستان التابعة لمحافظة بوشهر“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك