”ساعر“ يبدأ حربه مع نتنياهو بالمطالبة بتسريع هدم ”الخان الأحمر“ الفلسطينية – إرم نيوز‬‎

”ساعر“ يبدأ حربه مع نتنياهو بالمطالبة بتسريع هدم ”الخان الأحمر“ الفلسطينية

”ساعر“ يبدأ حربه مع نتنياهو بالمطالبة بتسريع هدم ”الخان الأحمر“ الفلسطينية

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز

بدأ غدعون ساعر، منافس بنيامين نتنياهو على زعامة حزب ”الليكود“، حربه الانتخابية بالمطالبة بتسريع هدم قرية ”الخان الأحمر“ الفلسطينية.

وبحسب تقرير حقوقي صادر عن ”منظمة التحرير الفلسطينية“، اليوم السبت، طالب ”ساعر“ الحكومة الإسرائيلية بالعمل على إخلاء القرية فورًا ”بموجب تعهدات رئيس الحكومة“.

وقال ساعر، الذي أعلن ترشحه لرئاسة ”الليكود“، مؤخرًا، في تصريح له: ”“ينبغي إيجاد حل للسكان، لكن يجب أن ندرك أن المسألة ليست متعلقة بالسكان فقط، إنما هي مسألة لمن السيادة؟ وما هو مستقبل هذه المنطقة؟، ومنطقة C كلها، وهنا يجب العمل بأوضح صورة وباستمرار“.

وحذر عيد أبو داهوك، رئيس ”مجلس قروي الخان الأحمر“، قبل أيام، من أن العد التنازلي لهدم ”الخان الأحمر“ قد بدأ، وأن الأحزاب الإسرائيلية مُجمعة على هدم القرية في ظل الابتزاز السياسي الذي تمارسه فيما بينها.

يذكر أن منظمة ”بيتسيلم“ الحقوقية قد احتفلت بمرور 30 عامًا على تأسيسها، في فعالية أقامتها في ”الخان الأحمر“ بحضور رسمي وشعبي.

وتقع قرية ”الخان الأحمر“ البدوية بين مستوطنة معاليه أدوميم وهي مستوطنة كبرى قرب القدس، ومستوطنة كفار أدوميم الأصغر إلى الشمال الشرقي، ويعيش بها نحو 180 بدويًا يرعون الماشية والأغنام، في أكواخ من الصفيح والخشب.

وينتمي سكان خان الأحمر إلى قبيلة الجهالين البدوية التي طردها الجيش الإسرائيلي من جنوب فلسطين في الخمسينيات من القرن الماضي.

وشيدت القرية دون تصاريح من السلطات الإسرائيلية، ويقول فلسطينيون إن الحصول على تلك التصاريح ”مستحيل“.

وتسعى إسرائيل منذ فترة طويلة لإجلاء البدو من المنطقة الواقعة بين المستوطنتين. وكانت المحكمة العليا قد أقرت الهدم في مايو الماضي.

وأعلنت إسرائيل أنها تخطط لإعادة توطين السكان في منطقة على بعد نحو 12 كيلومترًا قرب قرية أبو ديس الفلسطينية، في منطقة مجاورة لمكب نفايات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com