في ظهور نادر.. فتح الله غولن ينتقد أردوغان ويعلق على الوضع في مصر (فيديو) – إرم نيوز‬‎

في ظهور نادر.. فتح الله غولن ينتقد أردوغان ويعلق على الوضع في مصر (فيديو)

في ظهور نادر.. فتح الله غولن ينتقد أردوغان ويعلق على الوضع في مصر (فيديو)

المصدر: صلاح حسن – إرم نيوز

انتقد الداعية التركي المقيم في أمريكا فتح الله غولن، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لـ“فرضه الإسلام السياسي، الأمر الذي يتسبب في خلق نوع من النزاعات والفوضى“ محملًا إياه مسؤولية التوتر بين أنقرة والقاهرة.

وأكد غولن، الذي يعتبر خصم أردوغان الأول، في لقاء متلفز على قناة  Ten، أن أردوغان ”كان يأتيه عندما بدأ في إطلاق مشروعه السياسي ليتناقش معه، لكنه تنكر له بعد الوصول إلى الحكم“.

وشدد غولن الذي تزعّم حركة ”خدمة“ في تركيا قائلًا: ’’اتخذ أردوغان من خدمة هدفًا منذ وصوله للحكم وبدأ في تقويض المؤسسات التربوية والتعليمية، وأغلق معاهد التحضير الجامعي والمدارس والجامعات الخاصة‘‘.

وقال الداعية الصوفي من منفاه في أمريكا إن الديمقراطية ”تعد أفضل نظام للمجتمعات التعددية غير المتجانسة“، مضيفًا: ’’تتمتع مصر وتركيا بوجود أطياف متعددة من مسلمين ومسيحيين وأحيانًا ملحدين، لذلك ينبغي للدولتين مراعاة هذه الاعتبارات“.

واستطرد غولن قائلًا: ”القادة في تركيا ليس لهم دراية بالسياسة، رغم أنهم قدموا بعض الأمور التي تخدم قضايا المسلمين إلا أنهم غلفوها بشعارات إسلامية واستخدموها كبضاعة رخيصة لضمان بقائهم في السلطة، وإضفاء شرعية على فسادهم“.

وطالب فتح الله غولن النظام الحالي في تركيا بوضع دستور يراعي وضع الأغلبية المسلمة ويحفظ حقوق الأقليات، حيث يرى أن الدستور التركي الحالي ”لا يصلح لإدارة المجتمع“.

وعن سبب ما يحدث في بلاده حاليًا، أرجع غولن ذلك إلى ”فرض المعتقدات والتصورات التي يتبناها أنصار الإسلام السياسي على المجتمع المتعدد التوجهات“.

ويعيش زعيم حركة خدمة في منفى اختياري في بنسلفانيا منذ العام 1999 ويدير من الولايات المتحدة شبكة من المدارس والمنظمات غير الحكومية والشركات تحت اسم ”خدمة“، وقد أصبح الخصم الأول للرئيس التركي منذ فضيحة فساد كشفت في أواخر العام 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com