اغتيال ممثل خامنئي جنوب إيران في ظروف غامضة

اغتيال ممثل خامنئي جنوب إيران في ظروف غامضة

المصدر: طهران- إرم نيوز

اغتال مسلحون مجهولون، فجر اليوم الأربعاء، ممثل المرشد الإيراني علي خامنئي، وإمام جمعة مدينة كازرون التابعة لمحافظة فارس جنوب إيران، الواقعة في منتصف الطريق بين محافظتي شيراز وبوشهر.

وقالت وسائل إعلام إيرانية، الأربعاء، إن ”مجهولين قاموا بالاعتداء على إمام جمعة مدينة كازرون وممثل خامنئي فيها، الشيخ محمد خرسند، طعنًا بالسكين، عندما كان عائدًا إلى منزله ليلًا.

وذكر موقع ”مشرق نيوز“ المقرب من الدوائر الأمنية في إيران، أن ”المعلومات الأولية تشير إلى أن المهاجمين قاموا بطعن محمد خرسند بسكين أمام منزله، ليتوفى على الفور نتيجة لشدة الإصابات“.

من جانبه، أكد المساعد الاجتماعي لحاكم محافظة فارس، نبأ تعرض محمد خرسند لحادثة طعن، حيث تم نقله إلى المستشفى، ”لكن لسوء الحظ فارق الحياة في مستشفى كازرون بسبب شدة إصابته في بطنة“، مضيفًا أن ”السلطات فتحت تحقيقًا لمعرفة ملابسات الحادثة، وتحديد هوية المهاجمين لاعتقالهم“.

ويبلغ محمد خرسند من العمر 52 عامًا، وقد تم اختياره من قبل المرشد الإيراني لتمثيله في هذه المدينة.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، اغتيل رجل دين وإمام جمعة بمدينة همدان غرب إيران، من قبل مسلح، الأمر الذي ولد حالة من الغضب في البلاد بسبب طريقة القتل.

وقالت وسائل إعلام إيرانية إن شخصًا يدعى بهروز حاجيلو، قام بقتل الشيخ مصطفى قاسمي (46 عامًا)، أمام المعهد الديني الذي يدرس فيه.

وقال بهروز حاجيلو عقب تنفيذه عملية الاغتيال، إنه ”قام بقتل الشيخ مصطفى قاسمي الذي دعا مؤخرًا الفتيات الإيرانيات إلى التوجه لمحافظة خوزستان، وممارسة النكاح المنقطع (المتعة لدى الشيعة) مع قوات الحشد الشعبي العراقي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com