ليبرمان يرسل إنذارًا أخيرًا لنتنياهو ويلوح بانتخابات جديدة

ليبرمان يرسل إنذارًا أخيرًا لنتنياهو ويلوح بانتخابات جديدة

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز

أرسل أفيغدور ليبرمان وزير الداخلية السابق في إسرائيل زعيم حزب ”إسرائيل بيتنا“، اليوم السبت، إنذارًا أخيرًا شديد اللهجة لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، محذرًا إياه من أنه في حال عدم قبول مقترحات حزبه فإنه سيذهب إلى انتخابات جديدة.

وقال في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“: إن الشعب سيقرر ما إذا كانوا يريدون حكومة يمينية أم حكومة متشددة“، في إشارة إلى الأحزاب الدينية المتشددة التي تعارض قانون التجنيد.

وهاجم ليبرمان الأحزاب الدينية قائلًا: ”نحن لا نتفاوض مع الأرثوذكسيين المتطرفين، نحن نتفاوض مع الليكود، مطلبنا هو أن الاتفاق بيننا يتضمن فقرة بأن مشروع القانون في النسخة الأصلية سيتم تمريره في القراءتين الثانية والثالثة“.

وتابع قائلًا: ”من جانبنا، يمكن لأعضاء الكنيست المتطرفين الأرثوذكس مغادرة القاعة وقت التصويت، تمامًا كما فعلوا في القراءة الأولى، لكن على بقية الائتلاف أن يلتزموا بدعم الصيغة الأصلية“.

وكانت القناة 11 العبرية قد نقلت عن مصدر في حزب ”الليكود“ قوله: إن الانتخابات الجديدة محتملة، وإنهم في حزبهم لا يعولون كثيرًا على ”حكومة الستين“؛ لأنها لن تصمد طويلًا أمام كل الضغوطات، والبديل هو حل الكنيست والإعلان عن انتخابات جديدة.

ونقلت قناة ”ريشت كان“ العبرية، عن مصادر دبلوماسية رفيعة، أن الإدارة الأميركية تضغط على ليبرمان من أجل المشاركة في حكومة نتنياهو، حتى يستقر المشهد السياسي في إسرائيل، تمهيدًا للتركيز في الخطوات القادمة المتعلقة بخطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميًا بـ“صفقة القرن“.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com