رئيس وزراء اليابان يبدي استعداده للاجتماع مع زعيم كوريا الشمالية

رئيس وزراء اليابان يبدي استعداده للاجتماع مع زعيم كوريا الشمالية

المصدر: رويترز

نقلت صحيفة ”سانكي“ يوم الجمعة عن رئيس وزراء اليابان شينزو آبي، قوله إنه مستعد للاجتماع مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون دون شروط؛ لإنهاء حالة انعدام الثقة التي طال أمدها بين البلدين.

وجاءت تصريحات آبي بعد أيام من اجتماعه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في واشنطن، وتوجيه الشكر له على أنه أثار قضية احتجاز كوريا الشمالية عددًا من المواطنين اليابانيين مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في القمة بينهما، في شباط فبراير.

وعلى مدى سنوات كانت اليابان تضع حل قضية مواطنيها، الذين خطفهم عملاء من كوريا الشمالية قبل عقود في إطار تدريب جواسيس، شرطًا لتحسين العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع بيونغ يانغ.

وتسعى اليابان مثل الولايات المتحدة إلى إنهاء برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

وألمح آبي إلى تغيير موقف بلاده في مقابلة مع الصحيفة، أجريت الأربعاء، بقوله إن الطريقة الوحيدة ”لكسر الشك المتبادل الراهن“ بالنسبة له هي أن يجري محادثات غير مشروطة مع كيم.

وبين قائلًا: ”هذا هو السبب في أنني أود الاجتماع معه دون وضع شروط وإجراء مناقشات صريحة.. آمل أن يكون زعيمًا يقرر على نحو مرن واستراتيجي الشيء الأفضل لبلاده“.

وقالت كوريا الشمالية في 2002، إنها اختطفت 13 يابانيًا في السبعينيات والثمانينيات.

وتعتقد اليابان أن كوريا الشمالية اختطفت 17 من مواطنيها، أعيد خمسة منهم، فيما تقول كوريا الشمالية إن الثمانية الباقين توفوا، وإن الأربعة الذين تتحدث عنهم اليابان لم يدخلوا أراضيها أصلًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com