المشرعون البريطانيون يرفضون اتفاق ماي مع الاتحاد الأوروبي بشأن الخروج

المشرعون البريطانيون يرفضون اتفاق ماي مع الاتحاد الأوروبي بشأن الخروج

المصدر: الأناضول

رفض المشرعون البريطانيون الثلاثاء، الاتفاق الذي توصلت إليه رئيسة الوزراء تريزا ماي مع الاتحاد الأوروبي بشأن الخروج.

وصوت البرلمان ضد الاتفاق المعدل الذي توصلت إليه ماي بأغلبية 391 صوتًا مقابل 242 بعدما أخفقت المحادثات التي أجرتها في اللحظات الأخيرة مع زعماء الاتحاد أمس في تبديد مخاوف منتقديها.

وتعليقًا على القرار، قال متحدث أوروبي إن هذا الرفض يزيد بشدة احتمال خروج لندن دون اتفاق.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد قالت إنه في حال لم يصوت البرلمان لصالح اتفاق بريكست المعدل الثلاثاء، فإن خروج المملكة من الاتحاد سيتم دون اتفاق.

وأوضحت ”ماي“، خلال كلمة لها أمام أعضاء مجلس العموم، أن ”أمام أعضاء مجلس العموم الليلة خيارين، إما دعم اتفاق بريكست، وبمتقضاه نغادر الاتحاد الأوروبي بموجب اتفاق، أو المجازفة برفضه، وهكذا لن يكون هناك خروج أو اتفاق“.

ووجهت كلماتها لأعضاء البرلمان قائلة: ”أمامكم اتفاق معدّل يستحق دعم كل نائب الليلة، وفي حال الرفض فيمكن الانتقال إلى تصويت آخر حول إرجاء تاريخ بريكست“.

وفي وقت سابق الثلاثاء، كشف ديفيد ليدينغتون، نائب ماي، أمام البرلمان، أن الأخيرة ”انتزعت تعديلات ملزمة قانونيًا تقوي اتفاق الانسحاب والإعلان السياسي وتحسنهما“.

وبدأت ”ماي“ في وقت سابق من الأسبوع الجاري، محادثات حاسمة مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر؛ لمحاولة إنقاذ اتفاق بريكست عشية تصويت جديد لمجلس العموم البريطاني على الاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل.

وستغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في 29 مارس/آذار دون اتفاق، إذا لم يتمكن النواب من تأجيل تاريخ الانسحاب أو التوصل إلى خطة بديلة ترضي المفوضية الأوروبية كذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com