مع استمرار صراع السلطة.. الظلام يخيم على فنزويلا  

مع استمرار صراع السلطة.. الظلام يخيم على فنزويلا  

المصدر: الأناضول

شهدت 22 ولاية فنزويلية من أصل 23، انقطاعًا مفاجئًا في التيار الكهربائي، منذ ظهر الخميس؛ الأمر الذي عزاه خورخي رودريغيز، وهو نائب الرئيس مادورو، إلى ”عملية تخريبية“.

وتشهد فنزويلا توترًا متصاعدًا، منذ 23 يناير/ كانون الأول الماضي؛ بعد أن نصب زعيم المعارضة ورئيس البرلمان خوان غوايدو، نفسه رئيسًا مؤقتًا للبلاد، معتبرًا أن الرئيس نيكولاس مادورو، ”فاقد للشرعية“.

وقال رودريغيز في تصريحات صحفية، إنّ هجومًا إلكترونيًا استهدف أنظمة سد ”سيمون بوليفار“ المعروف باسم سد ”جوري“ الكهرومائي، الذي يعد الركيزة الأساسية لأنظمة الكهرباء.

كما أشار خورخي في تصريحاته، إلى نشر السيناتور الأمريكي الجمهوري ماركو روبيو في حسابه على ”تويتر“، خبر انقطاع التيار الكهربائي في فنزويلا بعد ثلاث دقائق فقط.

من جانبها، ذكرت الشركة الوطنية الفنزويلية للكهرباء، أنّ سبب انقطاع التيار ناجم عن عملية تخريب، وأنها تندرج في إطار ”الحرب التي تستهدف فنزويلا“.

وبالمقابل، تهجم  خوان غوايدو، على الحكومة، قائلًا: ”فنزويلا تعلم أن التيار سيعود عند انتهاء اغتصاب منصب الرئاسة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com