ألمانيا تحظر مؤسستين إعلاميتين تتبعان حزب العمال الكردستاني

ألمانيا تحظر مؤسستين إعلاميتين تتبعان حزب العمال الكردستاني

المصدر: رويترز

قررت السلطات في ألمانيا حظر مؤسستين إعلاميتين قالت إنهما على صلة بحزب العمال الكردستاني المحظور، الذي يعتبره الاتحاد الأوروبي وتركيا منظمة إرهابية.

وقالت وزارة الداخلية إن الشرطة داهمت، صباح الثلاثاء، مؤسستي ”داري نشر (ميزوبوتاميا) و(مير ملتيميديا) في ولايتي نورد راين فستفاليا وسكسونيا السفلى بغرب ألمانيا، حيث صادرت مواد كانت داخلهما“.

وقال هورست زيهوفر، وزير الداخلية ”بما أن حزب العمال الكردستاني لا يزال نشطًا رغم حظره في ألمانيا، فإن من الضروري كبحه ودعم نظامنا القانوني“.

وأوضحت الوزارة أن ”أرباح المؤسستين تصل فقط إلى حزب العمال الكردستاني وتعزز قدراته في ألمانيا“، مضيفة أنهما ”تتستران“ بالعمل كداري نشر.

ويؤيد حزب العمال الكردستاني 14500 شخص، ما يجعله أكبر منظمة أجنبية راديكالية في ألمانيا، التي تعد قاعدة لتجنيد الأعضاء وإعادة التمويل، فيما يقيم في ألمانيا نحو ثلاثة ملايين شخص من أصل تركي، كثيرون منهم أكراد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com