مسؤول أمريكي: سنتخذ إجراء ضد تركيا إذا خرقت العقوبات على فنزويلا

مسؤول أمريكي: سنتخذ إجراء ضد تركيا إذا خرقت العقوبات على فنزويلا

المصدر: رويترز

هدد مسؤول أمريكي، تركيا، بأن واشنطن ”ستتخذ إجراء“ ضدها إذا خرقت العقوبات المفروضة على فنزويلا.

وقال المسؤول الأمريكي الذي وصفته رويترز بـ“البارز“ يوم الخميس، إن ”الولايات المتحدة تراقب التجارة بين تركيا وفنزويلا وستتخذ إجراء؛ إذا وجدت أن أي عقوبات قد خُرقت“.

وقبل 3 أشهر، فرضت واشنطن عقوبات جديدة تهدف إلى عرقلة مبيعات الذهب من فنزويلا التي صدرت أكثر من 20 طنًا من المعدن النفيس إلى تركيا في 2018.

ومن المنتظر أن يجري مارشال بيلنجسلي مساعد وزير الخزانة الأمريكي محادثات في أنقرة الجمعة مع الحكومة التركية.

وقال مسؤول أمريكي كبير إن زيارة بيلنجسلي كان مخططًا لها أصلًا أن تناقش العقوبات الأمريكية على إيران، التي تصدر الغاز إلى جارتها تركيا، لكن من المرجح أن تتناول أيضًا مسائل تتعلق بفنزويلا.

وأضاف المسؤول قائلًا: ”نحن ندرس طبيعة النشاط التجاري بين تركيا وفنزويلا، وإذا توصلنا إلى أن هناك خرقًا لعقوباتنا، فمن البديهي أن نتخذ إجراء“.

ويساند الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو واتصل به هاتفيًا الأسبوع الماضي؛ ليعبر عن دعمه بعد أن ساندت واشنطن زعيم المعارضة خوان جوايدو كرئيس مؤقت للبلاد.

وقال المسؤول الأمريكي إن واشنطن تشعر بخيبة أمل أن تواصل تركيا دعم مادورو.

وأضاف قائلًا ”تحدثنا إلى الأتراك مثلما تحدثنا إلى عدد كبير من الحكومات حول العالم… وطلبنا منهم أن ينضموا إلينا في الاعتراف بعدم شرعية نظام مادورو.. حتى الآن، هم لم يردوا إيجابيًا على تلك المحادثة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة