أخبار

سيناتور أمريكي: ترامب ناقش معي استخدام القوة العسكرية في فنزويلا
تاريخ النشر: 28 يناير 2019 15:12 GMT
تاريخ التحديث: 28 يناير 2019 15:12 GMT

سيناتور أمريكي: ترامب ناقش معي استخدام القوة العسكرية في فنزويلا

السيناتور الجمهوري الأمريكي ليندسي غراهام قال إنه نصح الرئيس الأمريكي بالتروي في تلك الخطوة لأنها قد تثير مشاكل

+A -A
المصدر: الأناضول

كشف السيناتور الجمهوري الأمريكي، ليندسي غراهام، أن الرئيس دونالد ترامب، ناقش معه إمكانية استخدام القوة العسكرية في فنزويلا.

وأضاف غراهام، في حديث مع موقع ”أكسيوس“ الإخباري الأمريكي، أن ترامب ”سأله عند الحديث عن الأزمة في فنزويلا خلال وقت سابق الشهر الجاري: ما رأيك في استخدام القوة العسكرية؟“.

ورد غراهام، وهو حليف مقرب من ترامب وأحد أبرز مستشاري سياسته الخارجية: ”حسنًا، عليك أن تتروى في ذلك؛ فالخطوة قد تثير مشاكل“.

وأشار إلى أن ترامب قال له: ”أنا مندهش، فأنت ترغب في الغزو بكل مكان“.

وقال غراهام لـ“أكسيوس“: ”أنا لا أريد الغزو في كل مكان، بل أرغب في استخدام الجيش عندما تكون مصالح أمننا القومي مهددة“.

وأوضح أن ”ترامب معبأ بشكل عدواني حقًا تجاه فنزويلا“.

ولم يعلق البيت الأبيض حتى الساعة 13:00 بتوقيت غرينتش على التصريحات.

وتشهد فنزويلا توترًا متصاعدًا منذ الأربعاء، إثر إعلان خوان غوايدو، رئيس البرلمان الفنزويلي زعيم المعارضة، نفسه رئيسًا مؤقتًا لفنزويلا إلى حين إجراء انتخابات جديدة.

وسرعان ما اعترف ترامب بـ“غوايدو“ رئيسًا انتقاليًا لفنزويلا، وتبعته دول بينها كندا وكولومبيا وبيرو والإكوادور وباراغواي والبرازيل وشيلي وبنما والأرجنتين وكوستاريكا وغواتيمالا وبريطانيا وإسبانيا وفرنسا وإسرائيل.

في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسًا لفترة جديدة من 6 سنوات.

وعلى خلفية ذلك، أعلن الرئيس مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، واتهمها بالتدبير لمحاولة انقلاب ضده، وأمهل الدبلوماسيين الأمريكيين 72 ساعة لمغادرة البلاد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك