السجن 5 سنوات لصحفي كشف قضايا فساد كبيرة في إيران

السجن 5 سنوات لصحفي كشف قضايا فساد كبيرة في إيران

المصدر: طهران – إرم نيوز

قضت محكمة إيرانية، اليوم الأربعاء، بالسجن خمس سنوات ضد الصحفي ياشار سلطاني الذي كشف، في أيلول/ سبتمبر 2016، حجم فساد المسؤولين في الحكومة المحلية للعاصمة طهران، ما أثار موجة من الغضب داخل الأوساط الإيرانية.

وقال ”صادق كاشاني“، محامي الصحفي ياشار سلطاني، للوكالة الرسمية الإيرانية ”إيرنا“: إن ”الشعبة 15 في محكمة الثورة بطهران برئاسة القاضي (المتشدد) صلواتي، قضت بالسجن خمس سنوات ضد موكلي، مع حرمانه من الانضمام للأحزاب والمجموعات السياسية وكذلك الأنشطة الإعلامية، ومنعه من السفر خارج إيران“.

وأضاف كاشاني أن ”الادعاء العام في طهران كان قد رفع أربع تهم ضد المدعى عليه موكلي ياشار سلطاني، مدير موقع ”معماري نيوز“، تتعلق بتهمة نشر مواد إعلامية غير صحيحة لإثارة الرأي العام، وقد حكم عليه بهذه التهمة بالسجن لمدة عامين، وسنة أخرى بتهمة السب والقذف، وكذلك توجيه التهمة إلى إحدى الشركات العاملة في قطاع العقارات والبناء، وحكم عليه بالسجن لمدة عامين أيضًا“.

وكان موقع ”معمار نيوز“، الذي يشرف عليه الصحفي سلطاني، كشف في 4 من أيلول/ سبتمبر 2016، قضايا اختلاس وفساد مالي كبير في بلدية العاصمة طهران، مشيرًا إلى أن ”أمين العاصمة طهران الأسبق محمد باقر قاليباف قام ببيع 200 من عقارات تملكها البلدية شمال طهران بقيمة سوقية تتجاوز 800 مليون دولار، بأقل من نصف السعر وبالتقسيط إلى 150 من مسؤولين كبار ونواب في البرلمان“.

وأوضح التقرير الذي نشره الموقع الإخباري: إن ”الشخصيات التي حصلت على هذه العقارات تمت خارج إطار القانون“.

وفي الخامس من سبتمبر 2016، أقدمت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على حجب موقع ”معمار نيوز“ بأمر من السلطات القضائية، بعد استدعاء مدير الموقع الصحفي سلطاني من قبل محكمة طهران المعنية بقضايا الصحافة ووسائل الإعلام.

وأمر الرئيس الإيراني حسن روحاني حينها منظمة التفتيش في البلاد بالتحقيق في فضيحة بيع ممتلكات الدولة بأسعار رخيصة لمسؤولين حاليين وسابقين، مشددًا في الوقت ذاته على مواصلة عمل حكومته في مكافحة الفساد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة