الجلد لإيرانية كشفت عن تعذيب المعتقلات في طهران (صور)

الجلد لإيرانية كشفت عن تعذيب المعتقلات في طهران (صور)

قضت محكمة إيرانية في العاصمة طهران، بالجلد ضد ”إلهام أحمدي“ من أتباع الطائفة الصوفية التي تعتبرها إيران جماعة منحرفة، بسبب كشفها عن حجم التعذيب الذي يقع في سجن ”قرتشك“ للنساء في مدينة ورامين جنوب العاصمة.

وقالت منظمة ”هرانا“ الحقوقية الإيرانية، في موقعها الرسمي، الأربعاء، إن السلطات الإيرانية حكمت على إلهام أحمدي بالجلد 148 جلدة بسبب كشفها عن الحالة الكارثية وعمليات التعذيب التي تتعرض لها النساء في معتقل قرتشك“.

وتقضي إلهام أحمدي عقوبة بالسجن لمدة عامين منذ فبراير/ شباط الماضي، بعدما شاركت في احتجاجات للدفاع عن حقوق الأقلية البهائية في طهران، وأسفرت تلك الاحتجاجات عن صدامات بين المتظاهرين ورجال الأمن واعتقال ما يزيد على نحو 300 متظاهر.

وأضافت المنظمة أن ”الحكم جاء بعد شكوى رفعها محمدي رئيس سجن قرتشك عقب قيام إلهام أحمدي بنشر ملف صوتي يكشف عن الوضع الكارثي بالسجن ونقص العلاج الطبي للنساء في السجن.

ووجهت إليها تهمة ”نشر الأكاذيب“ و“إهانة موظفي السجن“ من قِبل قاضي الفرع 1145 من محكمة الثورة، وفي كل من هذين الاتهامين، حُكم عليها بالجلد 74 جلدة، أي ما مجموعه 148 جلدة.

وتعرضت السجينات إلهام أحمدي، وشكوفه ياداهي، وسبيده مرادي، وجميعهن من الطائفة الصوفية للهجوم والضرب على يد مسؤولي السجن بعد أن طلبوا مصادرة ممتلكاتهم الشخصية في يونيو/ حزيران.

في 11 يونيو الماضي، كانت 6 نساء صوفيات قد أضربن عن الطعام لمدة 16 يومًا، احتجاجًا على سوء المعاملة والضرب للسجينات.

واعتقلت السلطات الإيرانية 10 نساء على الأقل من الطائفة الصوفية، بما في ذلك إلهام أحمدي، تعسفًا في سجن قرتشك في ظروف غير إنسانية، دون السماح لهن بالاتصال بمحاميهن منذ شباط / فبراير 2018.

وكانت منظمة ”العفو الدولية“ قد كشفت في مايو/أيار عن تعرض نساء الطائفة الصوفية للاعتداء اللفظي، بما في ذلك الإهانة الجنسية، وحرمانهن من العلاج الطبي المناسب من قبل الأطباء وغيرهم من المهنيين الصحيين في سجن قرتشك.

يعتبر النظام الإيراني الطائفة الصوفية المعروفة بـ“دراويش غنابادي“ جماعة لها عقائد منحرفة عن الإسلام والشيعة.

وتعاني الأقليات الدينية والعرقية في إيران من شتى صنوف الظلم والاضطهاد والتضييق من قبل السلطات الحكومية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com