صحيفة: خيبة أمل إسرائيلية بعد تصريحات ترامب بشأن تراجع النفوذ الإيراني في سوريا – إرم نيوز‬‎

صحيفة: خيبة أمل إسرائيلية بعد تصريحات ترامب بشأن تراجع النفوذ الإيراني في سوريا

صحيفة: خيبة أمل إسرائيلية بعد تصريحات ترامب بشأن تراجع النفوذ الإيراني في سوريا

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، إن حالة من الاحتقان تنتاب المستوى السياسي الإسرائيلي على خلفية تصريحات أدلى بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأربعاء، أشار خلالها إلى أن إيران لم تعد كما كانت في الماضي مقارنة بالفترة التي أعقبت وصوله إلى البيت الأبيض.

وذكر الرئيس الأمريكي، خلال اجتماع مع فريقه الحكومي في البيت الأبيض، أن إيران ”لم تعد الدولة التي كانت عليها يومًا ما، بالرغم من أنها لا تزال تتصرف كما يحلو لها في سوريا، إلا أنها ستسحب قواتها وميليشياتها من هناك، كما ستسحبها من اليمن“، مضيفًا: ”إيران تريد أن تحيا فقط، بعدما كانت قوة كبرى في الشرق الأوسط، إذ كانت تسعى للسيطرة عليه وتدمير إسرائيل“.

ونقلت صحيفة ”يديعوت أحرونوت“، عبر موقعها الإلكتروني عن مصدر سياسي رفيع المستوى بالقدس المحتلة، أن ”إسرائيل تلقت هذه التصريحات بحالة من الصدمة“، مشيرًا إلى أن ما صدر عن الرئيس الأمريكي من تصريحات بشأن إيران ”يعبر عن عدم إدراكه للواقع في سوريا، فيما يتعلق بمساعي طهران لترسيخ أقدامها هناك“.

وتابع المصدر، الذي لم تكشف الصحيفة هويته، أن ”التصريحات التي صدرت عن ترامب تعني أنه لم يطلع على المعلومات الاستخبارية بشأن الأنشطة الإيرانية في سوريا والمنطقة“، واصفًا هذا الأمر بأنه ”مؤسف“.

وأضاف المصدر، أن ”رؤية ترامب تعني أنه ليس على دراية بما يدور على أرض الواقع بشأن ترسيخ أقدام إيران في سوريا“، لافتًا إلى أن ”أفضل ما في الأمر أنه على الأقل لا يعارض الجهود الإسرائيلية ضد هذا التواجد، وكان أكد أن من حق إسرائيل حماية مصالحها، والدفاع عن نفسها“.

وأكد المصدر أنه ”على الرغم من موقف ترامب، والذي يتحدث عن سحب الإيرانيين للميليشيات المسلحة من سوريا، ولكن إسرائيل ستواصل العمل هناك، ولن تغير سياساتها بشأن العمل بقوة ضد التواجد الإيراني“.

وأعلن الرئيس الأمريكي قبل أسبوعين بشكل مفاجئ، أنه قرر سحب القوات الأمريكية العاملة في سوريا، وذلك على خلاف موقف وزير دفاعه المستقيل جيمس ماتيس، والقادة العسكريين الأمريكيين في سوريا، وكذلك على خلاف موقف مستشاره لشؤون الأمن القومي جون بولتون.

وذكرت مصادر إسرائيلية، في الأيام الأخيرة، أن رئيس الوزراء ووزير الدفاع الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، كان طلب من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، خلال اجتماع ثنائي بالعاصمة البرازيلية، أن يكون الانسحاب تدريجيًّا، فيما أشارت تقارير أمريكية إلى أن ترامب قرر أن يكون الانسحاب تدريجيًّا بناء على الطلب الإسرائيلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com