أول تعليق من الخارجية الإيرانية على حديث ظريف عن إسرائيل – إرم نيوز‬‎

أول تعليق من الخارجية الإيرانية على حديث ظريف عن إسرائيل

أول تعليق من الخارجية الإيرانية على حديث ظريف عن إسرائيل

المصدر: إرم نيوز

أوضحت ”الخارجية الإيرانية“، اليوم الثلاثاء، أن موقف وزيرها محمد جواد ظريف من إسرائيل ”تم تحريفه“ من قبل بعض وسائل الإعلام التي وصفها بـ“المغرضة“، مشيرة إلى أن ”موقف ظريف يتماشى مع سياسات النظام الإيراني“.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، إن ”رد وزير الخارجية ظريف على مجلة فرنسية حول إبادة إسرائيل، يتماشى تمامًا مع السياسات الإيرانية الموضوعة وفقًا لموقف المرشد علي خامنئي، ومؤسس النظام الراحل روح الله الخميني“.

ووجه قاسمي انتقادات لبعض وسائل الإعلام بسبب شن هجوم على تصريحات وزير الخارجية بشأن إسرائيل، مشددًا على أن ”رد ظريف على سؤال خداعي أجرته مجلة لوبوان الفرنسية لم يتعارض مع سياسات إيران المعادية لإسرائيل“.

وأضاف ”ما قاله ظريف في مقابلته عن إبادة النظام الصهيوني كان تكرارًا لتصريحات الخميني والمرشد الخامنئي، الذي قال إن إسرائيل ستنتهي من الوجود خلال 25 عامًا نتيجة السياسات التي تتبعها حكومة تل أبيب، وليست إيران هي من ستقوم بذلك“.

وأوضح قاسمي أن ”السؤال الذي طرحه الصحفي الفرنسي على وزير الخارجية محمد جواد ظريف، كان سؤالاً للخدعة، لكن ظريف بدلاً من اتخاذ موقف دفاعي أشار إلى الاختلافات بين ملاحظات نتنياهو وموقف إيران بالقول: نحن لم نهدد بمحو إسرائيل بخلاف نتنياهو الذي تعهد بتدمير إيران“.

وقال ظريف إن نتنياهو لم يقل ”يجب تدمير إيران، بل سندمر إيران“، كما أوضح قاسمي، مبينًا ”لذلك، وضع ظريف الاختلاف في النظرة الإيرانية الواقعية والنظرة العدوانية للنظام الصهيوني، وعندما حاول الصحفي مرة أخرى دفع ظريف إلى موقف دفاعي بذكره أحمدي نجاد، اتبع ظريف نفس المنطق الذي لدينا لم يقل أبدًا إن إيران ستدمر إسرائيل، وهذا ما قاله السيد أحمدي نجاد وهو تكرار لموقف الخميني بأن سياسات إسرائيل وسلوكياتها ستؤدي في النهاية إلى تدميرها“.

ويبدو هذا الحديث الجديد إشارة واضحة إلى تراجع إيران عن شعارات “رنانة” كانت ترددها منذ سنوات لمغازلة مشاعر المسلمين والعرب.

تصريح ظريف نقلته وكالة أنباء “إيسنا” شبه الرسمية، معتبرة أنه مهم للغاية وستكون له عواقب في إيران، داخليًّا وخارجيًّا”.

ويعتبر الصحفي الإيراني الذي يعمل في الصحيفة اليومية “شارغ”، أن “هذا موقف جديد للجمهورية الإسلامية، التي أعلنت في الماضي أن إسرائيل يجب أن تختفي. لكنهم اليوم ينكرون، الأمر الذي يتوافق مع سياسة جديدة. وهذا مهم. “

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com