الحكومة البريطانية تحدّد موعد تصويت البرلمان على اتفاق ”بريكست“

الحكومة البريطانية تحدّد موعد تصويت البرلمان على اتفاق ”بريكست“

المصدر: الأناضول

حددت الحكومة البريطانية موعد إجراء التصويت على خطة انسحابها من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، الذي تم تأجيله الثلاثاء، في 21 يناير/ كانون الثاني المقبل.

وقال جيمس سلاك، المتحدث باسم رئيسة الوزراء تيريزا ماي، إن الحكومة البريطانية ستعيد خطة الانسحاب من الاتحاد إلى البرلمان للتصويت عليه، حالما تحصل على ”ضمانات“ من الاتحاد الأوروبي، بشأن بند في الاتفاق يعارضه الكثير من البرلمانيين.

وأضاف سلاك، أن ذلك سيكون قبل 21 يناير المقبل، وهو الموعد النهائي لإبلاغ الحكومة أعضاء البرلمان بشأن خطة ”بريكست“.

ويتضمن الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي، إجراءات مثيرة للجدل؛ تهدف إلى الحفاظ على استمرار تدفق السلع البحرية عبر الحدود الأيرلندية، وهي من القضايا التي يرفضها كثير من أعضاء البرلمان.

والإثنين، أعلنت ماي، تأجيل التصويت (كان مقررًا الثلاثاء) في البرلمان على خطتها لانسحاب البلاد من الاتحاد الأوروبي، دون ذكر موعد جديد للتصويت.

وأقرت ماي، في كلمة أمام البرلمان، الإثنين، أن ”التصويت كان سيُمنى بهزيمة كبيرة إذا ما تم في موعده المحدد“، حسبما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية.

وعقب إعلان ”ماي“ تأجيل التصويت، تراجعت قيمة الجنيه الإسترليني لأدنى مستوى له منذ 20 شهرًا، بلغت 0.5% مقابل الدولار، ووصلت قيمته 1.26 دولار، أما قيمته مقابل اليورو فانخفضت إلى 1.10 يورو.

وقضى البرلمان البريطاني، معظم الأسبوع الماضي، في مناقشة الاتفاق، ويقول منتقدو الحكومة، إن الوضع ينزلق الآن إلى حالة من الفوضى؛ فيما قال قادة أوروبيون، إنه لا مكان لإعادة التفاوض على الاتفاق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com