إبراهيم رئيسي: الانتخابات الرئاسية السابقة ”الأكثر تزويرًا“ في تاريخ إيران

إبراهيم رئيسي: الانتخابات الرئاسية السابقة ”الأكثر تزويرًا“ في تاريخ إيران

المصدر: إرم نيوز

وصف إبراهيم رئيسي المرشح السابق للانتخابات الرئاسية عن التيار المتشدد المدعوم من المرشد علي خامنئي، الانتخابات الرئاسية التي جرت في 19 أيار/ مايو 2017، بأنها ”أكثر انتخابات شهدت تلاعبًا وتزويرًا في تاريخ إيران“.

وقال رئيسي في كلمة له أمام حشد من طلاب جامعة بهشتي بالعاصمة طهران بمناسبة يوم الطالب الجامعي، الأحد، إن ”الانتخابات الرئاسية السابقة التي فاز فيها الرئيس الحالي حسن روحاني بولاية ثانية، كانت هي الانتخابات الأكثر تلاعبًا وتزويرًا“.

وأضاف رئيسي الذي يوصف حتى وقت قريب، بأنه خليفة المرشد علي خامنئي: ”كان لدي 600 تقرير موثق عن انتهاكات انتخابية في جميع أنحاء البلاد، لكنني قبلت قرار مجلس صيانة الدستور بصحة الانتخابات وفوز الرئيس الحالي حسن روحاني بولاية ثانية“.

وجدد عضو مجلس خبراء القيادة في إيران، مطالبته للسلطات والجهات المعنية في بلاده بـ“ضرورة التعامل مع الانتهاكات الانتخابية التي رافقت عمليات التصويت في الانتخابات الرئاسية السابقة“.

ويعتبر رئيسي البالغ من العمر 57 عامًا، من الشخصيات المقربة من خامنئي والحرس الثوري، حتى أن المرشح المتشدد محمد باقر قاليباف انسحب في السباق الرئاسي في اللحظات الأخيرة لصالحه بإيعاز من المرشد خامنئي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com