البرلمان الإيراني يستجوب ظريف بشأن غسيل الأموال

البرلمان الإيراني يستجوب ظريف بشأن غسيل الأموال

المصدر: طهران- إرم نيوز

يستعد مجلس الشورى الإسلامي الإيراني (البرلمان)، لاستجواب وزير الخارجية محمد جواد ظريف بشأن تصريحاته التي أثارت موجة من الانتقادات ضده، وتتعلّق بالكشف عن غسيل الأموال في البلاد، وتورط جهات متنفذة بهذا الموضوع.

وقال عضو البرلمان عن التيار المتشدد ”حسين علي حاجي دليجاني“، الأحد، إنه ”تم جمع عدد من تواقيع أعضاء البرلمان من أجل استجواب وزير الخارجية محمد جواد ظريف“، مبينًا ”أن تقديم هذه التواقيع إلى رئاسة البرلمان سيكون بعد يوم غدٍ (الثلاثاء)“.

ولفت دليجاني لوكالة أنباء ”تسنيم“ الإيرانية، أنه ”قد طُلب في هذا المشروع من وزير الخارجية محمد جواد ظريف أن يعلن عن أسماء ”المتهمين بغسيل الأموال“ لأعضاء البرلمان.

وقال ظريف خلال مقابلة صحفية في 12 من نوفمبر الجاري، إن غسيل الأموال حقيقة واقعة في إيران، ويُمارس بشكل واسع النطاق، مضيفًا أن ”أطرافًا داخلية تعارض تمرير قانون مكافحة تمويل الإرهاب بما في ذلك ”أجهزة تتفوق في ميزانيتها على وزارة الخارجية، وتقوم بأدوار أساسية بعملية غسيل الأموال“.

واستدعت لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان في 14 من الشهر الجاري ظريف، وأجرت عملية مساءلة له بشأن تصريحاته، إلا إن أجوبته لم تكن مقنعة، وفقًا لما ذكرته مصادر برلمانية.

وفي سياق متصل، أعلن ظريف اليوم أنه قدَّم إلى السلطات القضائية أجوبة تتعلق بالأسئلة التي تمحورت حول تصريحاته تضمنت 12 صفحة.

ويوم الأربعاء الماضي، قالت الخارجية الإيرانية إنها تسلَّمت رسالة من السلطة القضائية تطالبه بتقديم وثائق وأدلة على مقابلة صحفية تحدث فيها ظريف عن تفشي غسيل الأموال في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com