السلطات الإيرانية تشن حملة اعتقالات ضد المعلمين المضربين

السلطات الإيرانية تشن حملة اعتقالات ضد المعلمين المضربين

المصدر: إرم نيوز

قالت منظمة ”فدائيان“ الإيرانية الحقوقية، السبت، إن السلطات الإيرانية شنت حملة اعتقالات واسعة في صفوف المعلمين الذين يواصلون الإضراب عن العمل لليوم الثالث على التوالي، مشيرة إلى أن ”السلطات اعتقلت 12 معلمًا في حملة قمع“ جديدة.

وأوضحت المنظمة، في بيان، أنه ”في أعقاب الإضراب الثاني للمدرسين يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، كثف النظام الرجعي والقمعي للجمهورية الإسلامية الاستدعاء والقبض على المعلمين“، مضيفة أن ”مراكز الاستخبارات والأمن التابعة للنظام قامت حتى الآن باستدعاء أكثر من 30 ناشطًا في نقابة المعلمين واستجوابهم، وتلقى أكثر من 50 منهم رسائل تهديد، وتم اعتقال ما لا يقل عن 12 معلمًا“.

وتابعت المنظمة الإيرانية التي تنشط في الخارج أن ”من بين المعلمين المعتقلين 5 أعضاء في مجلس إدارة جمعية المعلمين في محافظة خراسان الشمالية، واعتقال عدد من نشطاء النقابات للمعلمين في مقاطعات خوزستان، وشيراز، وآراك“.

ونقلت المنظمة عن مصادر حقوقية قولها إن“مجلس تنسيق المنظمات الثقافية هدد مرة أخرى النظام القمعي في إيران في حالة مواصلة قمعه للمعلمين والناشطين، حيث إن حركة الاحتجاجات والإضراب ستستمر إذا استمرت الحكومة في تجاهل مطالب شريحة المعلمين والمتقاعدين“.

وحثت المنظمة السلطات الأمنية على الإفراج غير المشروط عن جميع المعلمين المحتجزين والمعتقلين، ووقف عمليات الاستدعاء والتحقيق بحق هذه الشريحة، مطالبة المعلمين في جميع أنحاء إيران بتكثيف النضال ضد النظام.

وتطالب شريحة المعلمين حكومة الرئيس حسن روحاني بتحسين أوضاعهم المعيشية في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية، جراء الأزمة الاقتصادية التي تعيشها إيران والتي أدت إلى انهيار العملة، وتراجع القدرة الشرائية للإيرانيين.

وفي منتصف تشرين أول/ أكتوبر الماضي شهدت إيران الجولة الأولى من إضراب المعلمين والتي شملت نحو 30 مدينة إيرانية، احتجاجًا على عدم قيام الحكومة بتلبية مطالبهم، وفقًا لما ذكرته قناة ”صوت الشعب“ الداعمة للاحتجاجات في إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com