فلوريدا تأمر بإعادة فرز الأصوات في انتخابات عضو مجلس الشيوخ وحاكم الولاية‎

فلوريدا تأمر بإعادة فرز الأصوات في انتخابات عضو مجلس الشيوخ وحاكم الولاية‎

المصدر: ا ف ب

أمرت سلطات ولاية فلوريدا الأمريكية، السبت، بإعادة فرز الأصوات في انتخابات عضو مجلس الشيوخ وحاكم الولاية، وسط اتهامات متبادلة من المرشحين بالتزوير.

وبعد 18 عامًا من عملية إعادة فرز الأصوات المثيرة للجدل في فلوريدا، خلال انتخابات 2000 الرئاسية، تتسلط الأصوات مجددًا على الولاية بعد انتخابات الثلاثاء، التي لم تحسم فيها النتيجة.

وينص قانون الولاية على إعادة فرز الأصوات آليًا إذا كان الفارق بين المتنافسين أقل من 0,5 نقطة.

وأصدر وزير خارجية الولاية كين ديتزنر أمرا رسميًا بإعادة فرز الأصوات بعد انقضاء المهلة لإعلان النتائج الموقتة.

وكانت النتيجة متقاربة جدًا بين الأصوات التي حصل عليها الحاكم الجمهوري ريك سكوت والديموقراطي بيل نلسون، فقد تقدم سكوت بـ 12,562 صوتًا فقط من أصل الأصوات التي قاربت 8,2 ملايين، أي بفارق 0,15 نقطة فقط.

وفي انتخابات منصب حاكم الولاية أظهرت النتائج غير الرسمية الأخيرة التي نشرت على الموقع الإلكتروني الخاص بفلوريدا أن الجمهوري رون ديسانتيس يتقدم على المرشح الديموقراطي أندرو غيلوم بمقدار 33,684 صوتًا فقط أي بفارق 0,41 نقطة.

وكتب الموقع الإلكتروني ”إشارة إلى إعادة فرز آلي“.

وقال ديتزنر في بيان إن نتائج إعادة الفرز ستكون مرتقبة في الـ15 من تشرين الثاني/ نوفمبر الساعة 3 بعد الظهر بالتوقيت المحلي (20,00 ت .غ).

ولم يسُر ذلك الرئيس دونالد ترامب، الذي غرد من فرنسا ”محاولة لسرقة عمليتي انتخاب كبيرتين في فلوريدا! نراقب عن كثب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com