ترامب يواجه عاصفة انتقادات حادة بسبب إعلانه السياسي – إرم نيوز‬‎

ترامب يواجه عاصفة انتقادات حادة بسبب إعلانه السياسي

ترامب يواجه عاصفة انتقادات حادة بسبب إعلانه السياسي

المصدر: فريق التحرير

واجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيلًا من الانتقادات اللاذعة يوم الخميس، بسبب إعلان يربط الديمقراطيين والمهاجرين بالجرائم العنيفة، بل إن بعضًا من رفاقه الجمهوريين انتقدوه ووصفوه بأنه أكثر إعلان سياسي إثارة للانقسام العرقي في 3 عقود.

وكتب آل كارديناس الرئيس السابق للحزب الجمهوري في فلوريدا على تويتر: ”هذا الإعلان وموافقتك الكاملة عليه سيدينانك أنت وإرثك المتعصب للأبد في كتب التاريخ الأمريكية“.

ويشمل الإعلان الإلكتروني صورًا من قاعة محكمة للويس براكامونتيس، وهو مهاجر غير شرعي من المكسيك أدين العام 2014 بقتل ضابطي شرطة في سكرامنتو بكاليفورنيا، وهو يقول بإنجليزية ركيكة إنه سيقتل مزيدًا من الضباط.

ويناوب الإعلان بين مقاطع براكامونتيس ومشاهد للمهاجرين، في إشارة محتملة إلى قافلة تضم ما يصل إلى 3 آلاف من أمريكا الوسطى متجهة عبر جنوب المكسيك في طريقها إلى الحدود الأمريكية.

ويتساءل الإعلان ”من غير هؤلاء سيسمح الديمقراطيون بدخولهم؟“، وهو سؤال نشره ترامب على تويتر في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء.

وينتهي الإعلان بشعار ”الرئيس دونالد جيه. ترامب والجمهوريون يجعلون أمريكا آمنة من جديد“، اقتباسًا لشعار ترامب ”لنجعل أمريكا عظيمة مرة أخرى“.

وذكرت وسائل إعلام إخبارية أمريكية أن حملة ترامب للترشح لفترة رئاسية جديدة دفعت ثمن الإعلان. ولم ترد الحملة بعد على طلب للتعلق.

ووصف رئيس اللجنة الوطنية الديمقراطية توم بيريز الإعلان بأنه ”دونالد المثير للتشتت والانقسام في أسوأ صوره“. كما وصفه في مقابلة مع شبكة ”سي.إن.إن“ الإخبارية بأنه ”يدعو للخوف“.

ووصف كارديناس ترامب بأنه ”مثير حقير للانقسام وأسوأ سم اجتماعي يُبتلى به بلدنا في عقود“، وفقًا لـ“رويترز“.

وحذر ترامب الخميس من أن الجيش الأمريكي قد يُطلق النار على المهاجرين من أمريكا الوسطى الذين سيرشقون الحجارة على الجيش خلال محاولتهم دخول الولايات المتحدة بطريقة غير شرعية.

وفي وقت هناك العديد من ”قوافل“ المهاجرين من أمريكا الوسطى في طريقها إلى الولايات المتحدة، أشار ترامب إلى أن بعض المهاجرين رشقوا الحجارة ”بشكل غادر وعنيف“ على القوات المكسيكية عند عبورهم الحدود بين غواتيمالا والمكسيك.

وقال ترامب في البيت الأبيض: ”إذا أرادوا إلقاء الحجارة على جيشنا، فإن جيشنا سيرد“. وهو كان هدد في وقت سابق بإرسال 15 ألف جندي إلى الحدود مع المكسيك، بحسب ”فرانس برس“.

وأضاف ترامب الخميس: ”قلت لهم (الجنود) أن يعتبروا ذلك الحجر بمثابة بندقية. إذا رشق المهاجرون حجارة كما فعلوا مع الشرطة والجيش المكسيكيين، فأنا أقول: اعتبروا أن ذلك مثل البندقيّة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com