إسرائيل ترد على تراجع الباراغواي عن نقل سفارتها إلى القدس

إسرائيل ترد على تراجع الباراغواي عن نقل سفارتها إلى القدس

المصدر: محمد إبراهيم - إرم نيوز

قررت الحكومة الإسرائيلية، مساء اليوم الأربعاء، إغلاق سفارتها في باراغواي ردًا على قرار الأخيرة إعادة سفارتها في إسرائيل من مدينة القدس المحتلة إلى مدينة تل أبيب.

وقالت وسائل إعلام عبرية، إن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو قرر إغلاق سفارة إسرائيل في باراغواي، واستدعاء سفير إسرائيل في العاصمة أسانسيون للتشاور، احتجاجًا على قرار باراغواي إعادة سفارتها إلى مدينة تل أبيب بدلًا من مدينة القدس المحتلة.

وقال وزير خارجية باراغواي، ليويس ألبيرتو كاستيليوني، إن ”حكومة بلاده اتخذت قرارًا بإعادة سفارتها لدى إسرائيل من القدس إلى تل أبيب، من أجل الإسهام في تكثيف الجهود الدبلوماسية الإقليمية الرامية إلى تحقيق سلام واسع، وعادل، ومستدام، في الشرق الأوسط“.

ونقلت باراغواي سفارتها في إسرائيل إلى مدينة القدس المحتلة، مايو الماضي، لتنضم لعدد قليل من الدول التي لحقت في الولايات المتحدة الأمريكية التي نقلت سفارتها إلى القدس نهاية العام الماضي، وهو ما تسبب بانتقادات دولية واسعة لهذا القرار، والذي على إثره أعلنت السلطة الفلسطينية قطع علاقاتها مع الولايات المتحدة، ورفض وساطتها في عملية السلام.

وفور إعلام باراغواي قرارها أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، تعليمات فورية ببدء الترتيب لفتح سفارة لفلسطين في هذا البلد.

وقال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إن فلسطين قررت فتح سفارة لها فورا في عاصمة بارغواي اسونسيون، تقديرا لموقف حكومة باراغواي.

ودعا المالكي العديد من الدول إلى فتح سفارات لها في باراغواي تقديرا لهذا الموقف المبدئي المشرف الذي اتخذته حكومة باراغواي، مضيفا أنه سيتابع القرار فورا مع نظيره وزير خارجية باراغواي لوضع الآليات المناسبة لتنفيذه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com