السجن 5 سنوات لفتاة إيرانية شاركت في الاحتجاجات (صورة)

السجن 5 سنوات لفتاة إيرانية شاركت في الاحتجاجات (صورة)

المصدر: إرم نيوز

قضت محكمة الاستئناف في محافظة مازندران شمال إيران، بالسجن خمس سنوات و25 يوماً ضد فتاة تبلغ من العمر 22 عاماً، بسبب مشاركتها في الاحتجاجات الشعبية التي اندلعت في يناير/ كانون الثاني الماضي، ضد النظام والحكومة.

وقال موقع ”آمد نيوز“ الداعم للمعارضة الإيرانية، اليوم الخميس، إن محكمة الاستئناف بمحافظة مازندران قررت تخفيف الحكم الصادر بحق الناشطة ”مريم محمدي“، من السجن سبع سنوات إلى خمس سنوات و25 يوماً بتهمة التحريض على النظام ورفع شعارات مناهضة له.

ونقل الموقع عن مصادر حقوقية قولها، إن ”محكمة الاستئناف ألغت الحكم الذي أصدرته في أبريل/ نيسان الماضي، محكمة الثورة بمحافظة مازندران ضد مريم محمدي وهو السجن سبع سنوات وقامت بخفض الحكم بمقدار الربع، ليصبح 5 سنوات و25 يوماً“.

والفتاة الناشطة هي يتيمة وتعيش في قرية بمدينة بابل التابعة لمحافظة مازندران شمال إيران، وقد شاركت في الاحتجاجات الشعبية وكانت تطالب برحيل النظام، وفقاً لمواقع إخبارية إيرانية.

وشهدت نحو 100 مدينة إيرانية منذ الـ 28 من ديسمبر/ كانون الأول الماضي، احتجاجات عارمة ضد الحكومة والنظام استمرت حتى منتصف يناير/ كانون الثاني، بعد حملة قمع أمنية نفذتها السلطات ضد المحتجين، أسفرت عن مقتل 35 شخصاً من المتظاهرين ورجال الأمن بسبب المواجهات.

كما تجاوز عدد المعتقلين وفقاً لإحصائيات رسمية إيرانية أكثر من 7 آلاف محتج أغلبهم من جيل الشباب والجامعيين الإيرانيين.

وطالب الإيرانيون النظام بالرحيل بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية نتيجة انهيار العملة المحلية أمام العملات الأجنبية بسبب العقوبات الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com