السراج يتمسّك برفض خطط إقامة مراكز للمهاجرين في ليبيا

السراج يتمسّك برفض خطط إقامة مراكز للمهاجرين في ليبيا

المصدر: أنور بن سعيد- إرم نيوز

أعلن رئيس حكومة الوفاق الوطني في ليبيا فائز السراج، اليوم الجمعة، رفضه المطلق لخطط الاتحاد الأوروبي الرامية لإقامة مراكز مهاجرين في البلاد، لمنع طالبي اللجوء من الوصول إلى غرب أوروبا، مؤكدًا أن بلاده لن ترضخ للإغراءات المالية.

ونقلت صحيفة ”بيلد“ الألمانية واسعة الانتشار عن السراج قوله :“نحن نعارض قطعًا ما تريد أوروبا رسميًا أن نفعله بإيواء المهاجرين غير الشرعيين الذين لا يريد الاتحاد الأوروبي استقبالهم“.

ورفض السراج اتهامات بأن خفر السواحل الليبي أطلق النار على عمال إغاثة يحاولون إنقاذ مهاجرين، قائلًا: ”ننقذ مئات الأشخاص قبالة سواحل ليبيا يوميًا، سفننا تعمل دائمًا“.

وأضاف السراج أن ليبيا تقف بمفردها لإنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط وتحتاج المزيد من الدعم الفني والمالي.

وتابع: ”أنا مستغرب جدًا من أن لا أحد في أوروبا يرغب في استقبال مهاجرين، لكن يُطلب منا أن نستقبل مئات آلاف منهم“، داعيًا أوروبا إلى ممارسة مزيد من الضغط على الدول التي ينطلق منها المهاجرون بدلًا من الضغط على ليبيا.

وكانت دول الاتحاد المنقسمة جدًا بشأن استقبال المهاجرين، اتفقت في قمة نهاية حزيران/يونيو على بحث إمكانية إقامة ”نقاط إنزال“ خارج أوروبا، لاستقبال المهاجرين الذين يتم إنقاذهم في البحر الأبيض المتوسط، لكن ملامح المشروع تبقى غير واضحة وتثير الكثير من الأسئلة بشأن مدى تطابقه مع القانون الدولي.

 من جهة أخرى، رفض السراج انتقادات منظمة ”برواكتيفا أوبن آرمز“ الإسبانية غير الحكومية التي قالت إن خفر السواحل الليبي تخلى في بداية الأسبوع عن امرأتين وطفل صغير في البحر المتوسط.

وقال: إن هذه الانتقادات ”غير صحيحة وسبق أن نفاها خفر السواحل الليبي“، مضيفًا: ”نحن ننقذ يوميًا مئات الأشخاص قبالة سواحل ليبيا، سفننا تعمل على مدار الساعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com