شاركت في احتجاجات.. العثور على جثة ناشطة إيرانية كانت مختفية (صور)

شاركت في احتجاجات.. العثور على جثة ناشطة إيرانية كانت مختفية (صور)

المصدر: إرم نيوز

أعلنت السلطات الإيرانية أنها عثرت على جثة الناشطة مريم فرجي (33 عامًا)، التي اختفت بعدما شاركت في مظاهرات مناهضة للحكومة والنظام في شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وقال موقع ”بالاترين“ المحلي إن السلطات الأمنية ”أبلغت عائلة الناشطة فرجي بالعثور على جثتها بعد تعرضها للحرق“، مضيفًا ”تمت مطابقة الحمض النووي بين جثة فرجي وعائلتها“.

وكان قد أعلن محمد حسين أغاسي، محامي مريم فرجي، قال يوم أمس الجمعة، إنه ”لا يستبعد فرضية قتل موكلته“.

وغادرت الناشطة مريم فرجي، وهي طالبة دراسات عليا في مجال الإدارة، وتعمل مديرة مالية لإحدى الشركات الخاصة، منزلها الواقع بالقرب من طهران قبل 8 أيام، لتنقطع الاتصالات بها.

وقال محامي الناشطة، الخميس الماضي، عبر موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، إن موكلته قد تكون تعرضت للقتل، وهو ما دفع مدونين وناشطين إلى اتهام قوات الأمن بالتسبب في اختفائها.

وكانت السلطات الإيرانية قد ألقت القبض على الناشطة واستجوبتها في شهر كانون الثاني/يناير، الماضي على خلفية الاحتجاجات التي عمت إيران.

وحكم على فرجي بالسجن 3 سنوات ومنعت من الخروج من البلاد، لكنها استطاعت الخروج من السجن بكفالة، وجاء اختفاء الناشطة بينما كانت تنتظر موعدًا لجلسة جديدة تقررها محكمة الثورة في العاصمة طهران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com