الاتحاد الأوروبي والناتو يوقعان إعلانًا مشتركًا لتعزيز التعاون الأمني

الاتحاد الأوروبي والناتو يوقعان إعلانًا مشتركًا لتعزيز التعاون الأمني

المصدر: الأناضول

وقع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي ”الناتو“ إعلانًا مشتركًا، اليوم الثلاثاء، لتعزيز التعاون في مجالي الدفاع والأمن.

وتم التوقيع بمقر الاتحاد الأوروبي في بروكسل، بحضور رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر والأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ.

وقال يونكر، في مؤتمر صحفي مشترك مع توسك وستولتنبرغ، عقب التوقيع، إن ”التعاون بين الجانبين شهد تناميًا منذ قمة الناتو الأخيرة في وارسو عام 2016“.

وأضاف ”أود أن أرحب بإعلان اليوم الذي يُعد معلمًا مهمًا في شراكتنا، إنه يعتمد على ما قمنا به خلال العامين الماضيين ويعزز التزامنا تجاه بعضنا البعض“. وتابع: ”هذا هو سبب اقتراح المفوضية الأوروبية زيادة الإنفاق بنحو 22 مرة في الميزانية الجديدة ليصل إجمالي الإنفاق على الدفاع إلى 27.5 مليار يورو ما يعادل 32.2 مليار دولار من 2021 إلى 2027“.

ومن جانبه، قال ستولتنبرغ، خلال المؤتمر الصحفي ذاته، إن ”الإعلان الموقع هو التزام قوي بتعزيز التعاون بين الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي“.

وأضاف، أن ”إعلان اليوم يُبنى على ما تم توقيعه في وارسو منذ عامين، ومنذ ذلك الحين، حقق الناتو والاتحاد الأوروبي مستوى غير مسبوق من التعاون“.

وتنطلق يوم غد الأربعاء، قمة حلف شمال الأطلسي ”الناتو“، في العاصمة البلجيكية بروكسل، لاتخاذ قرارات مهمة تتعلق بمستقبل الحلف.

وسيبحث زعماء الدول الأعضاء في الحلف، عدة قضايا، منها محاربة الإرهاب، وتقاسم المسؤوليات، وسياسة ”الباب المفتوح“، والتعاون بين ”الناتو“ والاتحاد الأوروبي، وإجراء تغييرات في الهيكلية القيادية للحلف.

ومن المنتظر أن تلتئم القمة، في ظل التوتر في العلاقات عبر الأطلسي، وانتقادات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بخصوص تقاسم المسؤولية في الحلف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة