بعد عامين من النزاع المسلح.. سلفاكير ومشار يلتقيان في إثيوبيا لأول مرة – إرم نيوز‬‎

بعد عامين من النزاع المسلح.. سلفاكير ومشار يلتقيان في إثيوبيا لأول مرة

بعد عامين من النزاع المسلح.. سلفاكير ومشار يلتقيان في إثيوبيا لأول مرة

المصدر: الأناضول

التقى رئيس جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، وزعيم المعارضة المسلحة في البلاد، ريك مشار، يوم الأربعاء، لأول مرة منذ عامين من النزاع المسلح بين الجانبين، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وجرى اللقاء في مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، في أديس أبابا، بعيدًا عن الإعلام.

ولم يرشح عن اللقاء أي تفاصيل، إلا أنه يأتي في إطار جهود ”الهيئة الحكومية للتنمية في شرق إفريقيا“ (إيغاد)، التي تترأس إثيوبيا دورتها الحالية، لإحلال السلام في جنوب السودان، والتوصل إلى اتفاق بين سلفاكير ونائبه السابق مشار، الذي غادر جوبا بعد احتدام الصراع، في يوليو/تموز 2016.

وفي وقت سابق اليوم، وصل الرجلان، أديس أبابا، لإجراء المباحثات، بدعوة من أبي أحمد، قبل يوم واحد من قمة لرؤساء ووزراء خارجية الـ“إيغاد“، لبحث الأزمة وجهود إنهاء الحرب الأهلية.

وبعيد انفصالها عن الخرطوم، عام 2011، اندلعت حرب أهلية في جنوب السودان بين القوات الحكومية والمعارضة، اتخذت بُعدًا قبليًا، خلفت نحو عشرة آلاف قتيل، وملايين المشردين، ولم يفلح اتفاق عام 2015 في إنهائها.

و“إيغاد“ منظمة حكومية إفريقية شبه إقليمية، تأسست عام 1996، تتخذ من جيبوتي مقرًا لها، وتضم دول إثيوبيا، وكينيا، وأوغندا، والصومال، وجيبوتي، وإريتريا، بالإضافة إلى السودان وجنوب السودان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com